صحة

لماذا لا يجب التخلص من الثوم المبرعم ؟

معظم الأشخاص لديهم الوعي بأهمية المنافع الصحية للثوم ، ولكن هل يعرف هؤلاء الأشخاص أن براعم الثوم تحتوي على منافع صحية فائقة الأهمية لجسم الإنسان أيضا ؟ ، فلا يجب أبدا التخلص من الثوم المبرعم ، فمن الأمور الطبيعية أن يحاول الجميع تناول الحبوب المبرعمة كالفول والحمص بإنتظام  ، لأننا نعي جيدا أهميتها والمنافع الصحية التي تقدمها لأجسمانا ، ولكن بالمقارنة مع أنواع معينة من الفواكه والخضروات فإننا نتخلص منها على الفور ولا نميل لاستخدامها في تحضير الوجبات ، عندما نلاحظ بداية تبرعمها .

وجدت بعض الدراسات والأبحاث الحديثة أن الخضروات المبرعمة تحتوي على كميات عالية من المواد الغذائية المفيدة لصحة الإنسان ، وتتبرعم الخضروات عندما تكون البذور الداخلية لها مهيأة للنمو وتصبح نباتا ، ولينمو هذا النبات تنتج بعض الإنزيمات داخل البذرة ، وتكون هذه الإنزيمات مليئة يالعناصر الغائية ، لذلك فالأطعمة المبرعمة مثل الثوم تكون صحية جدا .

يفضل معظم الأشخاص شراء ثمرة الثوم الصحيحة ، وينفرون من الثمرة التي تحتوي على البراعم الخضراء ، ولكن يجب أن يعلم الجميع أن هذه البراعم الخضراء تقدم العديد من المنافع الصحية العديدة ، وتتضاعف بداخلها كمية المواد الغذائية ، ومن أهمها مضادات الأكسدة ، والتي تجعل ثمرة الثوم قادرة على محاربة العديد من الأمراض وأنواع العدوى الفيروسية والفطرية ، كما تقلل من خطر الإصابة بالسرطان .

المنافع الصحية للثوم المبرعم :

1- يحسن صحة القلب : يحتوي الثوم المبرعم على مضادات الأكسدة والتي تساعد في تعزيز تدفق الدم إلى القلب ، مما يقوي صحة القلب ويحميه من الإصابة بالأمراض المتعددة.

2- يحمي من الإصابة بالسرطان : يتميز الثوم المبرعم بمضادات الأكسدة والمغذيات النباتية ، لذلك يساعد هذا النوع من الأطعمة في الحماية من نمو الخلايا السرطانية في الجسم .

3- يؤخر ظهور علامات الشيخوخة : يعمل الثوم المبرعم على تأخير نمو الخلايا  مما يحافظ على البشرة من ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة عليها ، وذلك بسبب وجود المواد القوية المضادة للأكسدة  بداخلها .

4- يحمي من التعرض للسكتات الدماغية : يحتوي الثوم على مادة تعرف بإسم أنجوين ، والتي تمنع تكوين الجلطات الدموية في الجسم مما يحمي من التعرض للإصابة بالسكتات الدماغية .

5- يعزز الجهاز المناعي : يوصى بضرورة إضافة الثوم المبرعم للنظام الغذائي بإنتظام ، لأنه يعمل على تقوية الجهاز المناعي ، فيغذي كل الخلايا الموجودة داخل جسم الإنسان ، حتى يحميه من العدوى والأمراض .

6- يقلل ضغط الدم : الثوم المبرعم يستطيع تقليل ضغط الدم ، فعندما يتدفق الدم عن طريق توسيع الأوعية الدموية ، يستطيع علاج بعض الحالات مثل ضغط الدم المرتفع .

7- يحمي من الأمراض العقلية : يحتوي الثوم المبرعم على مكون يسمى الأليسين ، والذي لديه القدرة على الوقاية من بعض الأمراض العقلية مثل العته والألزهايمر .

8- يحمي من بعض آلام المعدة المزمنة : تساعد المواد المضادة للأكسدة على الوقاية من الأمراض المختلفة المتعلقة بالجهاز الهضمي والأمعاء .

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock