ثقافة عامة

لماذا يتبرع «بيل جيتس» بأمواله ولا يمنحها للحكومات ؟

يعد الملياردير الأمريكي «بيل غيتس» من أكثر أغنياء العالم سخاء بلا منازع ؛ حيث أقدم على أكبر تبرعًا ماليًا من نوعه منذ مطلع القرن الـ 21، وذلك عندما تبرع بـ 5% من ثروته  والتي قدرت بملغ 4.6 مليار دولار.
 وأسس «بيل غيتس» وزوجته مليندا مؤسسة «بيل ومليندا غيتس» الخيرية عام 2000 ، والتي تهدف بشكل أساسي إلى زيادة جودة الرعاية الصحية والحد من الفقر المدقع في جميع أنحاء العالم .

وخلال الرسالة السنوية للمؤسسة الخيرية والتي وافقت يوم الاثنين الماضي ؛ طرح أحد الصحفيين سؤال لزوجان عن سبب منح ثروتهم للحكومات بدل من التبرع بها للمؤسسات الخيرية .
وجاء ردهما أن للمؤسسات دوراً فريداً ومميزاً من نوعه، حيث إنها قادرة على التحرك في إطار أوسع عالمياً، والعثور على البقع الأكثر احتياجًا، وإدارة المشاريع عالية الخطورة.

وأضافى أن في حالة فشل الحكومات في تنفيذ أحد الأفكار ؛ فهذا معناه أن هناك شخص لم يقم بعملة وقد يفقد وظيفته بسبب ذلك ؛ ولكن نحن إذا لم نقدم بعض التجارب المحتمل فشلها فإننا لم نقم بالعمل الموكل إلينا .
وأكمل الزوجان أنهما يهدفان بشكل أساسي خلال تبرعهما بالأموال الخيرية إلى تغير العالم إلى الأفضل والقضاء على العديد من أمراض العالم ؛ وليس مجرد أن يذكر الناس أن غيتس وزوجته تبرعا بهذا المبلغ .
وأوضح الزوجان أنهما يقوما بهذا العمل لإيمانهما بضرورة تحويل العالم إلى مكان أفضل مما كان عليه عندما جئنا لهذه الدنيا.

المصدر:مجلة الرجل

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: