ماهي أعراض مرض الوردية وأسبابها

مرض الوردية على الرغم من اسمه الجميل إلا أنه واحد من أشهر الأمراض الجلدية المزمنة التي تصيب منطقة بشرة الوجه بالتحديد، فهو عبارة عن ندبات وحبوب باللون الوردي تصيب بشرة الوجه في منطقة الجبهة والذقن والأنف ومنطقة الوجنتين، وقد تتأثر النساء للإصابة بهذا المرض بشكل أكبر من الرجال، خاصة النساء اللواتي تتراوح أعمارهن ما بين الثلاثين والأربعين، وتتكاثر بشدة لصاحبات البشرة الفاتحة أكثر من السمراء، ولكن ماهي أعراض مرض الوردية وما هي أسبابها؟ وكيف يمكن علاجها؟ تابعوا معنا هذا المقال حتى نتعرف معكم.

ماهي أعراض مرض الوردية وأسبابها

أعراض مرض الوردية
أعراض مرض الوردية

أسباب الإصابة بمرض الوردية

أكد العلماء أنه ليس هناك سبب محدد للإصابة بمرض الوردية الجلدي، ولكنهم توصلوا إلى أنه من الممكن أن يصاب به الجلد نتيجة لتجمع عدد من العوامل المؤثرة مثل العوامل البيئية مع العوامل النفسية أو العوامل الوراثية، أو ربما يكون السبب وراء الإصابة به إحدى العوامل التي تساعد على زيادة تنشيط الدورة الدموية إلى الوجه، ومن أبرز هذه العوامل:

  1. – وجود خلل في الجهاز المناعي.
  2. – التعرض لعدوى بكتيرية ضارة.
  3. – أو اختراق الجسم جرثومة تسمى DEMODEX FOLLICULORUM.
  4. – تناول الأطعمة الساخنة جداً، أو الطعام البارد.
  5. – الإسراف في تناول المشروبات الساخنة مثل النسكافيه والشاي والقهوة.
  6. – الإفراط في تناول البهارات الحادة والحارة.
  7. – التعرض لأشعة الشمس بشكل مباشر ومتواصل.
  8. – أو التعرض الطقس البارد والهواء القارس.
  9. – تعاطي التدخين.
  10. – التعرض للضغوط النفسية الشديدة.
  11. – الإصابة بحالات التوتر والعصبية والغضب الشديد والانفعال.
  12. – تعاطي مشروبات الكحولية والروحية ومشروبات الطاقة.
  13. – الإصابة ببعض الأمراض المزمنة مثل مرض باركنسون.
  14. – انقطاع الدورة الشهرية.
  15. – بلوغ المرأة لسن اليأس.
  16. – الإصابة بأمراض العظام مثل مرض الروماتيزم.
  17. – الإفراط في تناول المشروبات الغازية.

أعراض مرض الوردية

وهناك بعض الآثار الجانبية والعلامات التي تشير إلى الإصابة بمرض الوردية الجلدي على بشرة الوجه بالتحديد، ومن أبرز أعراض مرض الوردية هي:

  • ظهور بقع وردية دائمة على بشرة الوجه.
  • وجود طفح جلدي يتشابه مع بثور حب الشباب على منطقة الوجنتين والأنف.
  • ظهور بعض الشعيرات العنكبوتية على منطقة الوجه بأكملها.
  • الشعور بالتوهج الشديد في بشرة الوجه.
  • وجود احمرار بشكل مستمر مع توسع للشعيرات الدموية.
  • كذلك من المحتمل الإصابة ببعض الحبوب الصديدية.
  • وقد يتطور الأمر ويصل إلى حد المضاعفات وهي تورم وتضخم شديد بالمنطقة الوسطى من الوجه.
  • وقد تحدث مضاعفات تتمثل بتضخم في الانف او الجفون او الجبهه او حلمة الاذن و التهاب في ملتحمة العين و القرنية.
  • أو تضخم الجفون أو حلمة الأذن أو الجبهة.
  • أو الإصابة بالالتهابات الشديدة في ملتحمة العين والقرنية.

طرق علاج مرض الوردية

هناك أكثر من طريقة لعلاج مرض الوردية المزمن والتي من أبرزها:

العلاج بالأدوية

– ضرورة استشارة الطبيب المختص ومن المفترض أن يصف للمريضة الأدوية التي تعالج هذا المرض الجلدي المزمن، منها حبوب الستيرويد.
– أو تناول الأدوية التي تشمل المضادات الحيوية على شكل مراهم وكريمات مثل جل الميترونيدازول.
– أو تناول بعض الحبوب التي تؤخذ عن طريق الفم مثل: كبسولات التتراسيكلين.
– وفي حال حدوث تضخم الأذن والأنف فمن الممكن أن تخضع المريضة لعملية جراحية في الأنف.

العلاج بالأعشاب

كما يمكنك علاج الوردية بمجموعة من الأعشاب والنباتات الطبيعية التي تعمل على تهدئة الجلد، والحد من تهييج البشرة، والتخلص من الالتهابات والحكة التي تصيب البشرة، ومن أبرز هذه الأعشاب:

  • أوراق اليانسون التي تعمل على منع إفراز البشرة لانزيمات الأكسدة الحلقية، والتخفيف من تراكم الصفائح الدموية في الدم.
  • أوراق الشاي الأخضر الذي يحتوي على مواد مضادة للأكسدة ومضادة للالتهاب، كما أنه يخفف من اضطراب حاجز البشرة المصابة بالوردية.
  • زيت اللافندر يمكنك دهن به بشرة الوجه المصابة بمرض الوردية، فهو يحتوي على خصائص قوية مضادة للالتهاب.
الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى