ما أسباب حرقة البول

تختلف أسباب حرقة البول باختلاف الحالة المرضية التي يعاني منها المريض، فهناك أسباب خاصة بأمراض نسائية وأسباب خاصة بأمراض الرجال، والأطفال كذلك قد يصابون بحرقة البول نتيجة لأمراض معينة، في مقالنا ستجدون ملف شامل حول أسباب حرقة البول وأعراضها وكيفية علاجها.

أعراض حرقة البول

هناك العديد من الأعراض التي تظهر للأشخاص الذين يعانون من حرقة البول، إلا أنه بعض الأعراض تختلف من مريض لآخر بحسب نوع المرض الذي تسبب بالإصابة بالحرقان، وفيما يلي أبرز الأعراض: –

  • الشعور برغبة شديدة في التبول على الرغم من خروج كميات أقل من الحاجة الملحة لذلك.
  • الإحساس بآلام في البطن أو الخصر والظهر.
  • تظهر رائحة بول كريهة.
  • خروج إفرازات ذات رائحة كريهة.
  • الشعور الدائم بالحكة.
  • البعض يعاني من انتفاخ في الأعضاء التناسلية.
  • بعض الرجال تظهر يشعرون بألم أثناء القذف أو التبرز.
  • الإصابة بالحمى.

تشخيص حرقة البول

بعض حالات حرقة البول تستدعي زيارة الطبيب المتخصص لتشخيص الحالة ومعرفة أسباب حرقة البول ووصف علاج للحرقة، وعند زيارة الطبيب سيقوم بسؤال المريض عن الأعراض التي يعاني منها وعدد مرات تكرارها، كما أنه يسأل المريض عن الأدوية التي يتناولها فربما تكون إحدى أسباب حرقة البول، ويسأله عن بعض العادات التي يقوم بها.

سيقوم الطبيب في بداية الأمر بعمل فحص سريري للبطن والأعضاء التناسلية ولا سيما للرجال للتأكد من عدم وجود مشاكل في البروستات. كما أنه سيحتاج إلى عم بعض التحاليل المخبرية كالآتي: –

  • تحليل بول: حيث يتم أخذ عينة من البول وعمل فحص لها باستخدام عصا الاختبار للتأكد من وجود بكتيريا أو دم في البول، وفي حال الكشف عن وجود عدوى بكتيرية، يُطلب من المريض عم زراعة البول لتحديد نوعها وأخذ العلاج المناسب لها.
  • المنظار: يتم عمل منظار داخل المثانة حيث يتم مد أنبوب المنظار بوسطة المجرى البولي إلى المثانة، للتأكد من وجود مشاكل في المثانة أم لا.
  • السونار: أو التصوير بالموجات فوق الصوتية (ألترا ساوند)، يتم من خلالها الكشف عن وجود مشكلة صحية تسببت بالإصابة بحرقة البول.

أسباب حرقة البول

  • التهاب المسالك البولية، يعد من أكثر أسباب حرقة البول لدى النساء والرجال معا، حيث يصاب به المريض نتيجة لعدوى بكتيرية، وفي حال الإصابة بها سيشعر المريض بحرقة أثناء عملية التبول خاصة في المرحلة الأخيرة من التبول.
  • الأمراض الجنسية المنقولة، مثل الهربس التناسلي، الكلاميديا، السيلان، وداء المشعرات.
  • تناول بعض الأدوية، التي تؤخذ لأمراض معينة مثل العلاجات الكيميائية والعلاجات بالأشعة تسبب حرقان في البول، خاصة إذا كانت تؤخذ لعلاج مشكلة خاصة بالمناطق الحساسة.
  • حصوات الكلى أو المثانة والتهابها، تعد من الأمراض الشائعة التي تسبب ألم في أسفل منطقة البطن وحرقان في البول يصاحبه نزول دم أو تغير في لون البول مع رائحة كريهة.
  • داء السكري، من الأمراض الشائعة التي تسبب حرقان في البول، حيث يؤدي ارتفاع السكر في الدم إلى كثرة التبول بطريقة غير اعتيادية، مما يؤدي إلى حدوث التهابات من شأنها أن تحدِث الحرقان.
  • قلة شرب الماء، يؤدي إلى نقص السوائل في جسم الإنسان، وهذا ما يسبب تركيز الأملاح في البول ويحدث ترسبات للبول، وهذا التركيز يسبب آلام أثناء التبول وحرقة.
  • حصر البول من أكثر أسباب حرقة البول الشائعة~، حيث أنه يسبب ترسبات بكمية كبيرة في البول تؤدي إلى التهاب المثانة وبالتالي حرقة البول.
  • قرحة المثانة، من أعراضها حرقة البول لكونها تسبب ترسبات نتيجة لعدم قدرتها على العمل بشكل طبيعي.

أسباب حرقة البول عند النساء

  • بعض النساء يتبعن عادات خاطئة في عملية تنظيف المهبل، حيث يستخدمن بعض المواد المعطرة التي تسبب حساسية شديدة تؤدي إلى الإصابة بحرقة البول، لذا يُنصح بعدم استخدامها لتأثيرها على التوازن القاعدي الحمضي في تلك المنطقة، والمهبل بطبيعة الحال ينظف نفسه تلقائيا دون الحاجة لأي تدخل خارجي.
  • من أبرز أعراض التهابات المهبل الجرثومية هي الشعور بالحرقة الدائمة، وظهور رائحة كريهة في المهبل، وعادة ما تُصاب النساء بهذا المرض نتيجة للعلاقة الزوجية أو لاستخدام أدوات نظافة غير مناسبة.
  • بعد الولادة أو بعد العلاقة الزوجية قد تصاب المرأة بتمزقات مهبلية، تسبب آلام حادة أثناء التبول وحرقان شديد نتيجة لوجود كشط في منطقة المهبل.

أسباب حرقة البول عند الرجال

  • أمراض البروستاتا سواء كان التهاب أو تضخم أو تورم، جميعها تؤدي إلى الإصابة بعدوى بكتيرية مما يسبب الشعور بحرقة في البول وآلام أثناء عملية القذف أو التبول يصاحبه شعور بالقيء والغثيان.
  • جراحة دوالي الخصية، يؤدي إلى وجود آلام في الخصية تسبب أعراض حرقة البول.
  • العمليات الجراحية الخاصة بالبروستاتا سواء كانت مفتوحة أم مغلقة تسبب حرقان في البول.
  • التهاب الأنبوب الخاص بالحيوانات المنوية ومتواجد على رأس الخصيتين (البريخ)، يسبب آلام أثناء التبول وحرقان.
  • بعض الأنشطة التي يمارسها الرجال قد تسبب حرقان في البول مثل ركوب الخير أو الدراجة بشكل مفرط.

أسباب حرقة البول عند الأطفال

بعض الأطفال يصابون بحرقان في البول نتيجة لعدة أسباب، ولا بد من معرفة تلك الأسباب حتى يتم معالجتها بشكل فوري، فبعض الأطفال يحصل لهم التهابات في مجرى البول مثل الكبار، وهذا ما يسبب حرقان أثناء التبول، وقد يكون الطفل مصاب بمرض خلقي مثل ضيق فتحة مجرى البول، أو أن تكون الفتحة ليس في مكانها الطبيعي، وعادة ما يتم علاج هذه المشكلة بإجراء عملية جراحية.

ولتفادي الإصابة بالتهابات مجرى البول أو حرقان البول عند الأطفال، لا بد وأن تعتني الأم عناية جيدة بنظافة طفلها، خاصة إذا كانت أنثى، حيث أن فتحة مجرى البول لدى البنات أقصر من الأولاد، وهذا يتطلب عناية خاصة أكثر حيث يجب تنظيف المنطقة من الأمام إلى الخلف وليس العكس حتى لا تنتقل الميكروبات المتكونة من فتحة الشرج إلى مجرى البول. كما يجب على الأم تعويد أطفالها على عدم حصر البول في المثانة لفترات طويلة، وعندما يحتاج الطفل إلى التبول الذهاب فورا لتفريغه، والحرص على تعود الطفل تناول كميات وفيرة من المياه.

علاج حرقة البول

بعد معرفة أسباب حرقة البول، سيكون علاج الحرقة وفقا للمسبب لها، وهذا يعرفه المريض من خلال تشخيص الطبيب المختص، إلا أنه يمكن علاج حرقة البول ببعض العادات التي يمكن اتباعها للتخلص من الآلام الناتجة عن حرقة البول ولتفادي الإصابة بها مثل: –

  • تناول كميات كبيرة من السوائل ولا سيما الماء، حتى وإن كان هذا يتطلب كثرة التبول، فالماء يقوم بتنظيف الجسم من السموم ويحد من الشعور بآلام حرقة البول، مع الحرص على شرب مياه نظيفة وبكمية لا تقل عن 2 لترة في اليوم الواحد.
  • يمكن تناول البروبيوتيك، حيث يساعد على مقاومة البكتيريا الضارة والفطريات التي تؤدي إلى حرقان البول خاصة في حالات الاتهاب المسالك البولية أو الإصابة بالأمراض الجنسية المنقولة.
  • الكثرة من تناول الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من فيتامين سي، ويمكن تناول مكملات غذائية إضافة إلى ذلك، لتحفيز عمل الجهاز المناعي.
  • تناول بعض المشروبات العشبية مثل البابونج قبل النوم يفيد كثيرا في محاربة البكتيريا الضارة التي تسبب حرقة البول.
  • تناول الحليب الدافئ يوميا قبل النوم يساعد أيضا على محاربة البكتيريا.
  • يُفضل الذهاب إلى التبول بعد العلاقة الزوجية لمنع وصول البكتيريا المعوية إلى المثانة من خلال مجرى البول.
  • مراجعة الطبيب المختص فورا في حال حدوث أعراض لا يمكن معرفة سببها من حرقة البول خاصة للمرأة الحامل.
  • العناية بالنظافة الشخصية أمر هام وضروري جدا للجميع سواء النساء، الرجال أو الأطفال.

أيا كانت أسباب حرقة البول للرجال أو النساء أو الأطفال، يوصى بالذهاب إلى الطبيب المختص في حال امتدت الحرقان لمدة أكثر من ثلاثة أيام متواصلة، وفي حال ارتفاع الحرارة، أو ظهور أعراض غير اعتيادية على المريض للكشف عن الأسباب التي أدت إلى حدوث الحرقان ومعالجتها فورا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى