صحة

ما الصلة بين مضادات الاكتئاب وزيادة الوزن؟

تقدّر التقارير الطبية أن رُبع من يتناولون مضادات الاكتئاب يتعرّضون لزيادة الوزن، لذا تشير النشرة الدوائية لهذه العقاقير إلى زيادة الوزن كأثر جانبي محتمل. وتعتبر الأدوية المضادة للاكتئاب من بين الأكثر استهلاكاً في المجتمعات الحديثة، ويتناولها 11 بالمائة من الأمريكيين الذين تزيد أعمارهم عن 12 عاماً!

بعض هذه الأدوية تتسبب في اكتساب الوزن أكثر من غيرها، وبعض الأشخاص يزداد وزنهم عند تعاطي هذه الأدوية أكثر من غيرهم

وعلى الرغم من عدم الفهم الكامل للصلة بين مضادات الاكتئاب وبين زيادة الوزن، إلا أنه يُعتقد أن بعض هذه الأدوية تتسبب في اكتساب الوزن أكثر من غيرها، وبعض الأشخاص يزداد وزنهم عند تعاطي هذه الأدوية أكثر من غيرهم.

وإلى جانب أن الاكتئاب نفسه يسبب زيادة الوزن أحياناً، تتداخل أدوية الاكتئاب مع عمل مادة السيروتونين، والتي تقوم بتنظيم الحالة المعنوية وضبط مستويات القلق والشهية.

استشارة الطبيب. وفقاً لتقديره للحالة، عليك التحدث مع الطبيب بخصوص الآثار الجانبية التي تقلقك عند وصف أدوية مضادة للاكتئاب، ويمكن أن يقترح الطبيب عدة بدائل لا تسبب اكتساب الوزن إذا تم تناولها لفترة لا تتجاوز الـ 6 أشهر.

ويمكن أيضاً مراجعة الطبيب لتقليل الجرعة الموصوفة، وإعلامه باستمرار بخصوص أية آثار جانبية تحدث ومنها زيادة الوزن، علما بأن بعض أدوية الاكتئاب تسبب فقدان الوزن في البداية، ثم اكتسابه إذا تم تناولها لفترة طويلة. وبشكل عام لا ينبغي تناول أدوية لعلاج الاكتئاب دون وصفة طبية، لأن تفاعلاتها الدوائية مع علاجات أخرى تزيد خطراً عن زيادة الوزن.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock