صحة

ما هو الدم الاصطناعي

الدم الاصطناعي

هو مادة تستخدم من أجل محاكاة وتقليد والقيام بوظائف الدم الحيوية. يهدف البحث في هذا المجال إلى تأمين بديل عن عملية نقل الدم، والتي تتضمن نقل الدم أو أحد منتجاته من شخص لآخر.

بحث عن الدم الاصطناعي

من المعروف أن نقل الدم يمكن أن ينقذ حياة مريض يعاني من نزيفٍ وفقدانٍ كبيرٍ في الدم. وما قد تعلمه أو لا تعلمه صديقي القارئ أن هذا الدم قد لا يتوفر كماً ونوعاً لدى بعض المستشفيات بشكل كافي ودائم، الأمر الذي قد يضر بحياة المريض ويؤثر على الخدمة المقدمة للمرضى عموماً، خاصةً مع الطلب العالي للدم وقلة المتبرعين به. وبحثاً عن حلٍ لهذه المشكلة الأزلية، طور الباحثون بديلا للدم واعدا باستخدام المكون الذي يحمل الأكسجين في الدم، ألا وهو الهيموجلوبين. وجدت الدراسة المخبرية، التي نشرت في مجلة الجزيئات الحيوية هذا العام، أن الهيموجلوبين المعدل ناقل أكسجين فعال وعامل مقاوم للجزئيات الضارة من مخلفات عملية الأيض.

تكون خلايا الدم الحمراء الجزء الأكبر من مكونات الدم، والتي تحمل بروتين الهيموجلوبين الحامل للأكسجين، الذي تعيش عليه وبه تؤدي خلايا وأنسجة الجسم وظائفها. حاول العلماء تطوير الهيموجلوبين المعدل كيميائيا – والتي هي في حد ذاتها سامة – الا اذا ربط بمادة البوليدوبامين والتي تم دراستها على نطاق واسع للتطبيقات الطبية الحيوية. وأظهرت كثير من الفحوص المخبرية أن الهيموجلوبين المغلف بالبوليدوبامين لديه قدرة عالية جدا على حمل الأكسجين بفعالية عالية جداً، في حين يمنع هذا المركب من تحول الهيموجلوبين الى المادة السامة متلفة الخلايا المعروفة باسم ميثيموغلوبين وبيروكسيد الهيدروجين. كما أن هذا المركب عال في التخلص من منتجات عملية الايض من المواد المؤكسدة فعالة، والمواد الضارة التي تتفاعل مع الجزيئيات الأكسجينية. ونحن وانتم سنكون في إنتظار المنتج النهائي الذي يمكن أن نستخدمه كبديل للدم.

اظهر المزيد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock