ما هو الصيام

الصيام ركن من أركان الإسلام الخمسة، وهو عبادة نرغب من خلالها في التقرب من الله عز وجل، وهي فريضة على كل مسلم بالغ عاقل، وهناك العديد من الأحكام الخاصة بالصيام، والتي تنظم عملية الصوم كما شرعه الله تعالى، وأيضاً هناك العديد من الفوائد التي تعود علينا منه، والتي من أجلها أمرنا المولى عز وجل بهذه الفريضة، وسوف نتحدث اليوم من خلال هذه المقالة الموجودة بين أيديكم الآن، على مجلة رجيم عن تعريف الصيام، وكذلك شروط صحته التي يتوجب اكتمالها، وأيضاً أهميته، فقط تابع معنا السطور التالية لتتعرف على كل تلك النقاط.

الصيام

ما هو الصيام

يتم تعريف الصيام على أنه الامتناع عن تناول الطعام والشراب، منذ وقت الفجر وحتى موعد غروب الشمس، ويجب أن ينوي الصيام قبل البدء في الصوم لوجه الله تعالى، أي أن ليس مجرد الامتناع عن الطعام والشراب يكفي، بل يجب استحضار النية من أجل اكتمال الفريضة، وهي فريضة واجبة على كل مسلم ومسلمة، ويُشترط وجود النية حيث لا يكفي مجرد الامتناع عن تناول الطعام والشراب، وقد ورد الصيام في قوله تعالى: يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون” وهذه الآية هي الدليل على فرضية الصيام ووجوبه، على كل مسلم بالغ عاقل.

أركان الصيام

  • الإمساك عن تناول الطعام منذ طلوع الشمس حتى مغربها.
  • وجود نية الصيام.

شروط صحة الصيام

  • النية: أي يجب أن ينوي المسلم الصيام، وهنا يمكن أن يكون الصيام طوال شهر رمضان الكريم بنية واحدة، أو أن تكون النية كل يوم وحده، وهي واجبة من أجل قبول الصوم، ولا يكفي مجرد الامتناع عن تناول الطعام والشراب، لكي يتم ركن الصيام، بل يجب أن تقترن بالنية.
  • البلوغ والعقل: الصوم فريضة على كل مسلم ومسلمة، ولكن يُشترط البلوغ والعقل، أي أن الطفل الصغير لا يصح صيامه، حيث أنه لا يعلم الهدف من الصيام، لذلك لا يجب فرض الصوم على الطفل الغير مميز.
  • جواز الوقت: أي أن الصيام يجب أن يكون في الأيام التي أحلها الله تعالى، حيث أن صيام أول يوم في العيد الأضحى وعيد الفطر لا يصح على الإطلاق.
  • الطهارة: يجب ألا يكون الصائم على جنابة، وأن يتطهر منها قبل البدء في الصوم، حيث أن الجنابة من مبطلات الصوم.

الصيام

أهمية الصيام

  • يعمل على تنظيم عمل الجهاز الهضمي، وذلك من خلال فترة الراحة من تناول الطعام، التي تستمر طوال النهار حيث يعمل ذلك على تحسين وظائف الجهاز الهضمي.
  • التحكم في النفس وتهذيبها، من خلال إبعادها عن الشهوات، التي نمتنع عنها طوال فترة صومنا.
  • فرصة رائعة من أجل تخفيف الوزن الزائد، والقضاء على السمنة.
  • شعور الجوع الذي يشعر به الصائم يجعل قلبه أكثر ليناً على الفقراء، مما يدفعه إلى الإلتزام بالزكاة.
  • يساعد على تنظيف الجسم من الفضلات والسموم الموجودة في الدم بصورة طبيعية، عن طريق الامتناع عن الطعام والشراب فترة الصوم.
  • يساعد على تحسين وظائف الجسم بالكامل، من خلال تحسين وظائف الجهاز الهضمي.
  • فرصة رائعة لكافة المدخنين، توفر لهم فرصة رائعة من أجل التخفيف من تلك العادة السيئة التي تدمر الصحة، وربما تكون فرصة أكبر من أجل الإقلاع عن التدخين تماماً.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق