ثقافة عامة

ما هو الكورتيزون وما هي أضراره

تعريف الكورتيزون

الكورتيزون هو أحد العلاجات المتقدمة والشائع استعمالها لمعالجة العديد من الأمراض الخطيرة، وقد تم اكتشاف الكورتيزون عام 1950 على يد العالميين فيليب هنش وإدوارد كندال، وحقق هذا الاكتشاف ثورة كبيرة في عالم الطب والعلاج، ويتكون الكورتيزون من هرمون الكورتيكوستيرويد، الذي يعمل على تخفيف وتقليل دفاع الجسم الطبيعي بواسطة منع إفراز المواد المسؤولة عن حدوث الالتهاب، كما ويخفف من الأعراض الجانبية المصاحبة للتورم والحساسية المفرطة، ويفيد الكورتيزون في علاج عدة أمراض مناعية وأمراض الهرمونات والدم، إضافة إلى أمراض العيون والأمراض الجلدية والأهم علاج أمراض الجهاز التنفسي والسرطان، إلا أنه هناك العديد من أضرار الكورتيزون على صحة الجسم وهذا ما سنقدمه خلال هذا المقال.

 أضرار الكورتيزون

  • يعمل الكورتيزون على تجميع وتخزين الماء بأنسجة الجسم المختلفة، وفي الفراغ الموجود بين الخلايا، كما ويتسبب بشكل تدريجي بزيادة الوزن المصاحبة لانتفاخات وتورم في أنسجة الجسم، وخصوصاً في الوجه ومنطقة البطن والأطراف.
  • يؤدي تناول الكورتيزون إلى حدوث خلل في عملية تمثيل المواد السكرية والنشوية بالجسم، مُسبّباً ارتفاع نسبة السكر بالدم وظهور السكر بالبول، ليتسبب في اضطراب بمهام وأجهزة الجسم المهمة مثل القلب والدورة الدموية والجهاز التنفسي والعصبي للإنسان.
  • يسبب الكورتيزون حالة من عدم التوازن والاختلال بالعناصر المعدنية الموجودة بجسم الإنسان، حيث يؤثر استخدامه في زيادة نسبة عنصر الصوديوم، وبالمقابل تدني نسبة البوتاسيوم بالجسم.
  • يعمل الكورتيزون على أمراض الجهاز التنفسي وإضعاف عمل وقدرة عضلة القلب.
  • ينتج عن تناول الكورتيزون إصابة المريض باضطرابات نفسية وعصبية مثل الأرق ومشكلة انفصام الشخصية، والعصبية الشديدة، واضطرابات شديدة الخطورة كالتفكير بالانتحار.
  • يتسبب الكورتيزون في مشكلة تآكل العظام، حيث يعمل على تفتيت فقرات عظام العمود الفقري وعظام الفخذ والمفاصل، والتعرض للكسر التلقائي، حيث يستدعي الأمر إجراء صور أشعة دورية للعمود الفقري أثناء فترة العلاج بالكورتيزون، ولا يُنصح باستعماله من قبل النساء في سن اليأس.
  • تضاعف جرعات الكورتيزون من الإصابة بقرحة المعدة، حيث يُنصح بعمل أشعة لمعدة المريض والاثني عشر قبل تناوله للكورتيزون، والذي يُحدث مضاعفات خطيرة على الصحة.
  • المريض الذي يتناول الكورتيزون يكون عرضة للإصابة بالعدوى والأمراض الفطرية والميكروبات، وذلك لأن الكورتيزون يعمل على إضعاف مناعة ومقاومة الجسم الطبيعية للمرض.
  • يؤثر الكورتيزون ومركباته على عملية نمو الأطفال بمراحلها المختلفة، حيث يزيد من ظهور علامات التقدم بالسن والشيخوخة المبكرة عند الأطفال.

 أشكال وأنواع الكورتيزون الطبية

  • حقن الكورتيزون.
  • حبوب الكورتيزون.
  • مراهم وكريمات موضعية من الكورتيزون للعين والجلد.
  • بخاخات الكورتيزون لأمراض الجهاز التنفسي والقلب.

 تحذيرات ونصائح عند استخدام الكورتيزون

من أجل الحذر من أضرار الكورتيزون على الجسم يجب اتباع التالي :-

  • ينصح الأطباء مستخدمي علاج الكورتيزون بممارسة الرياضة منذ بدء فترة العلاج تفادياً الإصابة بهشاشة العظام.
  • أخذ وتناول فيتامين (د) والكالسيوم خلال فترة العلاج.
  • التقليل من الأطعمة التي تحتوي على السعرات الحرارية لعدم زيادة الوزن.
  • يُنصح باستعمال بخاخ الكورتيزون بدلاً من الأقراص والحقن، وذلك للتخفيف من الآثار الجانبية لعلاج الكورتيزون.
  • يجب على المريض عند التوقف عن علاج الكورتيزون، إتباع طريقة التدرج والتقليل من الجرعات المستخدمة، وليس دفعة واحدة، الأمر الذي ينتج عنه متاعب صحية كثيرة، ولإعطاء فرصة للغدة الجاركلوية للعودة إلى عملها بإفراز الكورتيزون الطبيعي بالجسم.
  • الابتعاد خلال العلاج بالكورتيزون عن المستشفيات والأماكن المزدحمة، وذلك لعدم التعرض لعدوى جدري الماء أو الهربس أو الحصبة، مما يُشكّل مضاعفات خطيرة على صحة الجسم.

المراجع:  1

اظهر المزيد