انت و طفلك

ما هو خلع الولادة

بواسطة: هديل النعامنة – آخر تحديث: 5 نوفمبر، 2017

محتويات

خلع الولادة

يعرف خلع الولادة بأنه خلع الورك الخلقي وعسر نمو الورك أيضاً، ويحدث عندما يولد الجنين بورك غير مستقر نتيجة تشكيل مفصل غير طبيعي أثناء المراحل الأولى من حياة الجنين، وتتفاقم هذه المشكلة مع نمو الطفل، حيث أنه في بعض الحالات قد يؤدي إلى حدوث خلل بين مفصل الورك والكرة بطريقة دورية، حيث أن الكرة تنزلق خارج مقبس المفصل خلال الحركة، وفي الكثير من الأحيان في يخلع المفصل بشكل تام، سنتعرف في هذا المقال على أسباب خلع الولادة، وأعراضه، وكيفية علاجه.

أسباب خلع الولادة

  • انخفاض نسبة السائل الموجود في الرحم والذي يحيط بالجنين.
  • ولادة الجنين بشكل عكسي، حيث يتم ولادة طفل مع الوركين بدلًا من الرأس أولًا.
  • يلعب العامل الوراثي دورًا كبيرًا في الإصابة بخلع الولادة.
  • حبس الجنين داخل الرحم، حيث يعتبر هذا السبب هو الأكثر شيوعًا في هذه الحالة في الحمل لأول مرة لأن الرحم لم يسبق له أن يتمدد.
  • يعد هذا المرض هو الأكثر شيوعًا لدى الفتيات، حيث أنه من الممكن ولادة الطفل وهو يعاني من هذا المرض، حيث يعتبر هذا هو السبب الرئيسي وراء تحقق الأطباء من وجود أعراض وعلامات خلع الورك بشكل روتيني لدى كافة المواليد الجدد، كما أن الأطباء يستمرون في فحص الوركين عن طريق الفحوصات التي يتم إجراؤها للطفل لمدة سنة كاملة.// يرجى اعادة صياغة الجملة إذ أنها غير مترابطة مع بعضها وقد تم استخدام كلمة حيث أكثر من مرة في غير موضعها.

أعراض خلع الولادة

  • وجود فرق ظاهر في طول الساقين لدى الطفل.
  • القدرة على الحركة محدودة.
  • وجود انطواء في الأرداف والساقين بشكل متفاوت، ويتم ملاحظة هذا الأمر عند تمديد الساقين جنبًا إلى جنب وفحصها.
  • من الممكن اعتبار تأخر الطفل في المشي والزحف والجلوس من علامات الإصابة بخلع الولادة.

علاج خلع الولادة

  • إن كان خلع الولادة أثناء الأشهر الأولى من حياة الطفل أو منذ لحظة ولادته، لا تكون نسبة الخلع كبيرةً، حيث يعاني الورك من حالة من عدم الاستقرار، ومن الممكن إعادته إلى وضعيته الصحيحة والسليمة في فترة لا تقل عن أسبوع ولا تزيد عن شهر، إلا أن الطفل يحتاج إلى متابعة الطبيب بشكل دائم، ويبدأ العلاج منذ الولادة إلى عمر الستة أشهر من خلال وضع جهاز أو رباط أو جبس لمدة تتراوح بين 2-4 أشهر، وبعد مرور هذه الفترة يتم استخدام الجهاز في الليل فقط لمدة ثلاثة أشهر.
  • في بعض الحالات النادرة قد يحتاج الطفل إلى تدخل جراحي، وتتراوح مدة العلاج بين 6-18 شهرًا عن طريق العمل على إرجاع الخلع باستخدام التخدير الكامل والأشعة الملونة للورك من أجل التأكد من عودة الورك إلى وضعه الطبيعي، ثم يتم استخدام بنطلون جبسي لثلاثة أشهر يتم تغيير الجبس فيها مرة واحدة، ثم يزال الجبس لمدة شهر، وبعد ذلك يزال الجبس بشكل تام مع ضرورة التأكد من وضعية الورك باستخدام الأشعة السينية.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: