الصحة الجنسية

ما هي آنواع أورام الرحم

هناك الكثير من الاورام التي تصيب جسم الانسان و و هناك بعض الاورام التي تصيب الرحم و تتسبب بصعوبة الحمل و في بعض الحالات تمنع الحمل كليا. و هناك بعض الأنواع تساعد على الإجهاض ، و من أهم هذه الأورام ، الأورام الليفية إذ أن هذه الأورام الليفية بعض السيدات من الممكن أن يحدث الحمل أثناء تواجد الورم في الرحم ، كما أنه في بعض الحالات لا يؤثر نهائيا على صحة الجنين أو الأم طوال فترة الحمل .

أنواع الأورام الليفية في الرحم

  1. هناك نوع من الأورام الليفية يتكون داخل رحم المرأة ، عند حدوث الحمل و ينمو مع نمو الحمل ، حيث أنه يتغذى على هرموناته ، و هذا النوع قد يزداد حجمه ، فيسبب آلام للأم و يتوجب إستئصاله أثناء عملية الولادة أو بعدها ، حسب حالة الأم و قد لا ينمو بالشكل المبالغ فيه ، و هذا النوع بعد الولادة و عند إنتهاء هرمونات الحمل يبدأ في التضاؤل حتى يختفي تماما .
  2. هناك نوع آخر و هو النوع الأخطر و هذا النوع قد ينمو لدى البنات قبل الزواج أصلا ، و تكون له العديد من المضاعفات و الأضرار و التي سوف نعددها معا .

آثار الأصابة بالورم الليفي

  • من أهم الأعراض الناتجة عن الأصابة بالأورام الليفية ، هو حدوث خلل في الدورة الشهرية ، فتجد أن الأنثى المصابة بهذا الورم أما أنها تعاني من زيادة الدورة الشهرية بشكل مبالغ فيه ، ربما يصل إلى حد النزيف ، و هناك نوع آخر قد يتسبب في إنقطاع الدورة الشهرية لمدة أشهر .
  • من أهم المضاعفات التي تتسبب فيها هو أنها قد تساعد على حدوث إلتصاقات داخل الرحم ، و في المنطقة المحيطة بالمبايض مما يجبر المرأة على الولادة القيصرية .
  • الورم الليفي أيضا يتسبب في منع الحمل ، حيث أن من أهم مضاعفاته إلتصاق قنوات فالوب المسئولة عن عملية التبويض .
  • الورم الليفي يساعد على حدوث الأجهاض ، و ذلك لأنه يزداد حجمه مع زيادة حجم الجنين و بالتالي يتسبب في الضغط على كيس الحمل مسببا الأجهاض .
  • يسبب للمريضة الشعور بآلام بالغة و أوجاع في منطقة الحوض و أسفل الظهر .
  • تشعر المريضة بصعوبة بالغة في إفراغ المثانة مع زيادة عدد مرات التبول .
  • قد يزداد حجم الورم فيتسبب في الضغط على الحجاب الحاجز ، مما يؤدي إلى زيادة شعور المرأة بالألم و الأجهاد

عوامل الأصابة بالأورام الليفية

  • الطفرات الوراثية: تعاني الكثير من السيدات من الأورام الليفية الناتجة عن بعض المشكلات ، في الطفرات الجينية الخاصة بأجسامهم حيث أن الرحم يبدأ في تحويل بعض خلاياه تلقائيا لذلك الورم العضلي .
  • خلل في الهرمونات: هناك هرمونات معينة هي المسئولة عن تجهيز رحم المرأة للحمل ، و هي أيضا التي تساعد على تحسين بطانته ، و هذه الهرمونات هي الأستروجين و البروجستيرون ، و قد لوحظ على السيدات اللواتي أصبن بالأورام الليفية ، تكون لديهم خلل في إنتاج هذه الهرمونات .
  • أدوية منع الحمل: أثبتت الدراسات مؤخرا أن أدوية منع الحمل هي أحد الأسباب الرئيسية في الأصابة بالأورام الليفية ، و ذلك لأن أغلب هذه العقاقير تعتمد على تغيير معدلات الهرمونات في الجسم مما يؤدي إلى تكون الأورام .

عوامل أخرى

  • هناك دراسات كثيرة أثبتت أن السمنة الزائدة و ارتفاع الوزن سبب رئيسي في الأصابة بالأورام الليفية .
  • النساء شديدات السمرة هن الأكثر عرضه للأصابة بالأورام الليفية الرحمية .
  • هذا كله إلى جانب أن عنصر الوراثة سبب لا يمكن إهماله في الأصابة بالأورام الليفية ، فقد ثبت علميا أن السيدات اللاتي يعانين من الأورام الليفية في الرحم أغلبهم يكون لهم تاريخ وراثي في العائلة للأصابة بهذا المرض .

علاج الأورام الليفية في الرحم

  • في البداية لابد من إخضاع المرأة للعديد من الأشاعات و التحاليل من أجل التأكد من أنها مصابة بالمرض .
  • بعدها يقوم الطبيب بتحديد العلاج الأمثل في حالتها ، فالحالة الأولى يمكن فيها علاج الورم بإستئصاله عن طريق المنظار ، و أحيانا يكون العلاج الجراحي هو الحل الأمثل ، و بعض الحالات تستدعي الجراحة في منطقة البطن أما عن الحالات الأكثر تعقيدا فيكون الحل هو إستئصال الرحم بشكل كامل .
الوسوم