ما هي أضرار الفحم الصناعي

ما هي أضرار الفحم الصناعي الذي يدخل في العديد من الاستخدامات وأهمها الشواء، فالفحم الصناعي أو ما يسمى بالفحم المضغوط  أحد أنواع الفحم الذي يُصنع من بقايا الفحم الطبيعي أو بقايا الأخشاب مع إضافة بعض العناصر الرابطة كالماء، ومن ثم تصنيع هذه البقايا على أشكال اسطوانية أو دائرية باستخدام آلات مخصصة لذلك، وأهم ما يميز هذا النوع سرعة الاشتعال، واستمراره لفترة أطول من الفحم العادي، وعدم دخول أي مواد كيماوية في تركيبه، وعلى الرغم من ذلك ثبت ضرره على الإنسان والبيئة، وخلال المقال التالي سنتعرف معاً على ما هي أضرار الفحم الصناعي على الإنسان فتابعونا.

ما هي أضرار الفحم الصناعي على الإنسان

لقد أثبتت أحد الدراسات الأضرار البالغة التي يسببها الفحم المضغوط على صحة الإنسان، الأمر الذي جعل بعض الدول لا تفضل الفحم المضغوط على الرغم من الأزمة العالمية في في الغاز والبترول؛ وذلك لخطورة الفحم في جميع مراحل معالجته بدءًا من الاستخراج مروراً بالنقل والتخزين والحرق وحتى الاستعمال، ومن هذه الأضرار:

سرطان الرئة

  • يعتبر الفحم الصناعي المسؤول الأول عن الإصابة بسرطان الرئة؛ وذلك لأن عند استخدامه في أغراض الشواء مثلاً فإن الدخان المتصاعد نتيجة احتراق الفحم وتساقط الدهون عليه يحتوي على مواد الهيدروكربونات، وأمينات هيترو سايكل المسببة للسرطان.
  • الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي.

تشوه الأجنة

  • وذلك بالنسبة للمرأة الحامل حيث يؤثر على الجهاز العصبي للجنين.

الاختناق

  • عند إشعال الفحم الصناعي في أماكن مغلقة كغرف النوم يتسبب في انبعاث غاز أول أكسيد الكربون، الأمر الذي قد يتسبب في الاختناق ونشوب الحرائق.

خطوات تصنيع الفحم الصناعي

  1. يتم طحن بقايا الفحم الطبيعي بواسطة مطحنة مخصصة لذلك، بشرط أن تكون تلك المخلفات نظيفة وخالية من الشوائب والأتربة.
  2. تضاف عناصر رابطة كالماء بنسبة 4 لترات لكل 10 كيلو غرام من الفحم المطحون.
  3. بعد ذلك يتم إضافة النشاء الغذائي، وتخلط المكونات جيداً.
  4. يتم كبس المكونات في المكبس الرئيسي حتى تصبح كتلة واحدة متماسكة.
  5. بعدها يتم تجفيف الفحم بالتبريد، وبعد ذلك يتم تشكيلها، وتعبئتها باستخدام آلات مخصصة لذلك.

استخدامات الفحم الصناعي

يستخدم الفحم الصناعي في العديد من الأغراض المنزلية، بما فيها الشواء، وأغراض التدفئة، كما يدخل في صناعة بعض أنواع العطور، ويتميز عن غيره من أنواع الفحم بسهوله إشعاله وإطفاؤه كما يمكن إعادة استخدامه بعد إطفاؤه بالماء ولكن بشرط التجفيف الجيد له.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى