ما هي اضطرابات مرحلة البلوغ

What are the disorders of teenage

مرحلة البلوغ هي تلك المرحلة الحرجة التي يمر بها الإنسان في حياته عندما ينتقل من مرحلة الطفولة إلى مرحلة البلوغ والنضج، وتعرف هذه المرحلة أيضا بمرحلة المراهقة. ومن الجدير بالذكر أنه يجب تفهم هذه المرحلة جيدا ومعرفة ما هي اضطرابات مرحلة البلوغ التي يواجهها المراهقين لتقديم المساعدة والدعم لهم.

أولا: ما هي علامات البلوغ

يخلط البعض بين علامات واضطرابات مرحلة البلوغ، على أن الفرق بينهما واضح. فاضطرابات البلوغ هي أعراض ثانوية، سواء كانت نفسية أو جسدية، مصاحبة لمرحلة المراهقة أو مرحلة البلوغ يمكن السيطرة عليها إلى حد ما خلال هذه المرحلة، وقد لا تتطور وتختفي فيما بعد إلا عند الفشل في التعامل معها.

أما علامات البلوغ، فهي تلك التي تبدأ في الظهور منذ الدخول في مرحلة المراهقة، وهي تختلف ما بين الأولاد والبنات.

علامات البلوغ عند البنات:

  • نزول الحيض (الدورة الشهرية).
  • نمو الثديين.
  • ظهور الشعر في بعض المناطق في الجسم، مثل الإبط والعانة.

أما علامات الذكور عند الأولاد:

  • تغيير الصوت.
  • ظهور شعر الذقن والجسم.
  • الاحتلام.
  • تغييرات النمو السريعة، مثل زيادة عرض الكتفيين ونمو الكتلة العضلية ونمو الخصيتين والعضو الذكري.

ما هي اضطرابات مرحلة البلوغ

ما هي اضطرابات مرحلة البلوغ

أولا: الاضطرابات الجسدية

يتعرض المراهق إلى عدة اضطرابات جسدية مختلفة نتيجة لعدة عوامل، إما بسبب اضطرابات الهرمونات التي يعاني منها خلال هذه الفترة أو الحساسية الزائدة والاضطرابات النفسية المرتبطة أيضا بهذه المرحلة. ومن أهم الاضطرابات الجسدية خلال مرحلة البلوغ هي:

  • اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل القولون العصبي أو قرحة المعدة والتي غاليا ما تكون بسبب الحالة النفسية.
  • ظهور حب الشباب بسبب اضطرابات الهرمونات.
  • الإصابة بالسمنة (زيادة الوزن)، أو النحافة (فقدان الوزن).
  • زيادة عدة دقات القلب.
  • كما قد يشعر المراهقين الذين لديهم مشاعر مرهفة وحساسين للغاية من ضيق التنفس والاختناق في بعض المواقف.

ثانيا: الاضطرابات النفسية

الاضطرابات النفسية هي أمر طبيعي يحدث لكل المراهقين، على الرغم من أنها تختلف في شدتها من مراهق إلى الآخر، كما يمكن أيضا أن يعاني شخص من كل هذه الاضطرابات أو بعضها. وتشمل أهم الاضطرابات النفسية الشائعة خلال مرحلة البلوغ ما يلي:

العاطفية الشديدة: عادة ما يصبح معظم المراهقين لديهم عاطفية شديدة، بحيث يكونوا حساسين للغاية ويتأثرون بأبسط المواقف.

الخجل الشديد: شدة الخجل أيضا لدى المراهقين يمكن أن تصبح اضطراب نفسي، لأنه يجعل المراهق يميل إلى العزلة والانطواء.

الشك: قد يتطور شعور الشك لدى بعض المراهقين، والذي عندما يتطور يجعلهم يفقدون الثقة في الأشخاص الذين حولهم ويتوهمون أنهم يريدون أذيتهم، مما قد يترتب عليه مشاكل نفسية وخيمة إن لم يتم السيطرة عليه.

تقلبات المزاج الحادة: نتيجة للتغيرات الهرمونية الحادة والطارئة قد يتعرض المراهقون أيضا إلى تغييرات حادة في المزاج وحتى العواطف، فقد تجد المراهق غاضبا في نفس الوقت الذي كان يمزح به.

العزلة والانطوائية: يعتقد المراهقون خلال تلك المرحلة الحرجة بأن من حولهم وخاصة أهلهم لا يتفهمون مشاعرهم أو احتياجاتهم ويهملون آراءهم، في نفس الوقت الذي يدور بداخلهم صراع كبير بأنهم أصبحوا بالغين، مما قد يتسبب ذلك في ميلهم للعزلة، وقد تتطور هذه الحالة إلى الاكتئاب إن لم يتم السيطرة عليها.

التمرد والعند: قد يمر بعض المراهقين أيضا بفترات عناد صعبة جدا، فهم يرغبون في مخالفة الرأي دائما وخاصة مع الأهل، ويريدون كسر القواعد والخروج عنها بأي شكل.

الاعتمادية: هناك بعض المراهقين لديهم دائما الشعور بالعجز وضعف الثقة في النفس، فيميلون إلى الاستسلام ويعتمون دائما على الآخرين في كل شيء حتى في اتخاذ قراراتهم.