اسلاميات

ما هي رحلة الإسراء والمعراج

بواسطة: – آخر تحديث: 26 سبتمبر، 2017

محتويات

بعث الله سبحانه وتعالى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليكون خاتم الأنبياء والمرسلين، وأمر الله سبحانه وتعالى محمد عليه الصلاة والسلام بدعوة الناس إلى الإسلام، وفي بداية مراحل الدعوة لاقى عليه الصلاة والسلام الكثير من الصد والإيذاء من قومه واتهموه بالجنون وبأن هذا القرآن من تأليفه وغير مرسل من الله، وقد كانت رحلة الإسراء والمعراج وسيلة لتثبيت النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن اشتد إيذاء قومه له، وتعتبر رحلة الإسراء والمعراج أحد معجزات النبي صلى الله عليه وسلم، كما أنها من الأمور الخارقة التي لم تحدث من قبل، وسنتحدث في هذا المقال حول ماهية رحلة الإسراء والمعراج.

  • حدثت رحلة الإسراء والمعراج في ليلة السّابع والعشرين من شهر رجب.
  • إن الإسراء والمعراج رحلتان منفصلتان جاءتا ليكونا مواساةً للنبي صلى الله عليه وسلم.
  • إن رحلة الإسراء هي عبارة عن رحلة الرسول على ظهر البراق مع الملك جبريل وذلك من مكّة المكرمة إلى المسجد الأقصى في فلسطين.
  • يذكر بأن رحلة المعراج لم يتم ذكرها في القرآن الكريم، وقد تم ذكرها في الأحاديث النبوية.
  • إن رحلة المعراج هي الرحلة التي تبعت رحلة الإسراء، حيث عاد الرسول إلى مكّة المكرّمة بعد انتهاء هذه الرحلة.
  • بدأت رحلة الإسراء باصطحاب جبريل للنبي صلى الله عليه وسلم إلى المسجد الأقصى وذلك على دابة البراق.
  • أسري بالرسول عليه الصلاة والسلام وهو في حالة اليقظة وذلك بروحه وجسده.
  • في هذه الرحلة صلّى النبي محمد عليه الصلاة والسلام بالأنبياء حيث كان إماماً بهم.
  • تمت رحلة الإسراء والمعراج في ليلة واحدة، وعندما أخبر النبي قومه بذلك لم يصدقوه عدا أبو بكر الصديق.

  • ذكرت الروايات بأن النبي صلى الله عليه وسلم رأى خلال رحلة الإسراء والمِعراج نهر الكوثر، وقد اختصّ الله سبحانه وتعالى هذا النهر لسيدنا محمد صلّى الله عليه وسلّم.
  • قال صلى الله عليه وسلم: (بينما أنا أسير في الجنّة إذا أنا بنهر حافتاه قباب الدرّ المجوّف، قلت ما هذا يا جبريل، قال هذا الكوثر الذي أعطاك ربّك، فإذا طينه أو طيبه مسك أذفر).
  • كما ذكرت الروايات بأن النبي صلى الله عليه وسلم رأى الجنّة وما فيها من النّعيم خلال رحلة الإسراء والمعراج.
  • ذكرت الروايات الأخرى بأنه عليه الصلاة والسلام رأى بعض أحوال النّاس الذين يعذّبون في نار جهنّم.
  • ذكرت روايات أخرى بأن النبي صلى الله عليه وسلم رأى في رحلة الإسراء والمِعراج أقوامًا تقطَّعت ألسنتهم وشفاههم بمقاريض من نار.

اظهر المزيد