كمال الأجسام

ما هي فوائد الرقص

هناك العديد من الثقافات التي تُصنّف الرقص على أنه وسيلة اجتماعيّة وثقافيّة مليئة بالفوائد الجسميّة والصحيّة، ويرجع السبب في ذلك إلى قدرة الرقص الكبيرة على إزالة الضغوطات النفسيّة والتوترات المختلفة التي يشعر بها الإنسان، ويتم التخلص من هذه الضغوطات عن طريق قيام الشخص بحركات معيّنة، حيث تسهم هذه الحركات في إيجاد طاقة إيجابيّة في الجسم، وأيضاً تلعب دوراً مهماً في زيادة قوة ونشاط عضلات الجسم، وتساعد على الحفاظ على التوازن الجسديّ والعقليّ للإنسان، الأمر الذي يمنح الشخص النشاط والطاقة والحيويّة، وسنتعرف في هذا المقال على فوائد الرقص للإنسان

فوائد الرقص

  • يقلل من الضغوط النفسية والجسدية الكبيرة التي يتعرض لها الشخص في حياته اليومية.
  • ينشط عضلات الجسم، ويعطيها الحيوية والمرونة.
  • يجدد طاقة الجسم.
  • يزيد من إنتاج هرمونات السعادة التي تُساعد في تخفيف حدة التوتر.
  • يعطي شعوراً بالسعادة، ويزيد من الثقة بالنفس.
  • ينمي مهرات المرأة في اتصالها وتواصلها مع جسدها، ويعطيها قدرة أكبر على ضبط حركات جسدها.
  • ينمي عضلات الجسم ويقويها.
  • ينحف منطقة الأرداف ويعطيها شكلاً جميلاً ومميزاً.
  • ينشط الدورة الدموية والقلب.
  • يزيد من نسبة هرمون الأدرينالين في الجسم.
  • يزيد من رشاقة الجسم، ويساعد في تخسيس وزن الجسم وحرق الدهون الزائدة.
  • يقوي العظام ويزيد من كثافتها.
  • يصفي الذهن ويزيد القدرة على التركيز والتفكير بطريقة إيجابية.
  • يساعد على الخروج من الوحدة والعزلة.
  • يسهل عملية الولادة الطبيعية بالنسبة للمرأة الحامل، لذلك يجب على الحامل تخصيص ثلاث ساعات في الأسبوع للرقص.
  • يزيد من نحافة منطقة الخصر.
  • يقلل من مستوى السكر في الدم، مما ينعكس إيجاباً على صحة المصابين بمرض السكري.
  • يخلص الجسم من الطاقة السلبية، ويزيد من طاقته الإيجابية.
  • يضفي نوعاً من المتعة والتسلية، كما أنه يجعل الأجواء العامة أكثر بهجة ونشاطاً.

فوائد الرقص في علاج الأمراض

  • يساعد في علاج مرض الاكتئاب والفصام.
  • يستخدم في علاج مرضى اضطرابات الشهية لتناول الطعام.
  • يخفف الأمراض الاجتماعية التي يصاب فيها العديد من الأشخاص مثل العزلة والانفراد.
  • يحسن القدرة على التعبير العاطفي.
  • يعالج الأشخاص المصابين بالاضطرابات الشخصية.
  • يعالج الاضطرابات التي يعاني منها الأشخاص المصابين بالصم والبكم.
  • يقدم العديد من الفوائد من للمرضى المصابين بفقدان البصر، لأنه يزيد من مهاراتهم الحركية.
  • يساعد مرضى التوحد في تحسين قدرتهم على التواصل مع الآخرين وإرسال الرسائل.
  • يحسن مهارات المعاقين جسدياً وعقلياً، ويزيد من قدرتهم على التواصل مع الآخرين، ويزيد من مهاراتهم وقدراتهم. 

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock