ما هي فوائد الغفوات القصيرة

لا شك في أن بشكل كافي مفيد لصحة الجسدية والعقلية والقيلولة أو الغفوات القصيرة على مدار اليوم تساعدك كثيراً في تعويض جسدك ما يحتاج إليه من راحة، في الواقع، لا تقل أهمية عن الأكل الصحي وممارسة الرياضة، وبسبب ضغوط الحياة أصبح أغلب الناس لا ينمون بشكل كافي، هل تعرف ما هي فوائد الغفوات القصيرة

 

ما هي فوائد الغفوات القصيرة
ما هي فوائد الغفوات القصيرة

 

ما هي فوائد الغفوات القصيرة

سوء النوم يمكن أن يجعلك سمينا

ومن العوامل التي تؤدي إلى زيادة الوزن عدم النوم بشكل سليم وصحي فذلك يتسبب في انخاض معدل سرعة الحرق، وتم تطبيق العديد من الدرسات العملية التي أثبتت ذلك ، ولذلك يشكوي الكثير من الاشخاص من عدم إنقاص الوزن حتي بعد إتباع حمية غذائية صارمة ويعود السبب إلى عدم النوم بشكل صحي، وذلك الأمر ينطبق على الأطفال والبالغين.

يميل النوم الجيد إلى تناول سعرات حرارية أقل

وقد نلاحظ أن الأشخاص الذين يظلون فترات طويلة في ياقظة أكثر من المعتاد لديهم  شهية أكبر مما يساعد في اكتساب المزيد من السعرات الحررية ، قلة النوم تعمل بشكل رئيسي على زيادة هرمون الجريلين ، وهذا الهرمون هو المسئول الاول عن النمو وزيادة الشهية، فإذا لم يعمل بشكل منظم سوف يجعلك أكثر شهية من الطبيعي ، ولذلك نجد الأشخاص الذين ينامون لعدد ساعات كافية ويمارسون الرياضة يتمتعون بجسد رشيق ووجه مشرق .

النوم الجيد يمكن أن يحسن التركيز والإنتاجية

ولا شك في أن النوم يساعد الجسد والعقل من التخلص من الإرهاق، ولذلك قلة النوم سوف تجعلك مرهقاً جسدياً وعقليا مما يؤثر بشكل سلبي على الذاكرة والتركيز وإيضاَ حياتك الاسرية والعملية والأجتماعية.

دراسة عن المتدربين الطبيين

من أحدي الدراسات الهامة التي إجرايت حول ذلك الأمر…. دراسة عن المتدربين الطبيين، حيث تم حرمانهم من النوم لساعات طويلة مع العمل مما أدي في النهاية إلى الوقوع في العديد من الأخطاء الخطيرة جداً، أتضح من هذه التجربة أن تأثير قلة النوم عن تأثير الكحول بشكل سلبي على وظائف المخ والأدراك، على كس النوم الصحي الذي يعمل على تحسين المهارات والذاكرة وقوة والتركيز سواء بالنسبة للصغار أو الكبار، ولا شك في أن ذلك يؤثر عليك عند إتخاذ القرارات وحل المشاكل.

النوم الجيد يمكن أن يزيد من الأداء الرياضي

لقد ثبت أن النوم يعزز الأداء الرياضي ، ولقد تم تطبيق أحد الدراسات أيضًا على مجموعة كبيرة من لاعبي كرة السلة ،حيث أن عندما نام اللاعبيين بشكل كافي ظهر تحسن كبير جداً في سرعاتهم ودقتهم وتفاعلهم، ليس ذلك فقط أنما ايضًا ظهرت علىهم الراحة النفسية والعقلية بشكل ملحوظ، ارتبطت مدة النوم الأقل أيضًا بضعف أداء التمارين الرياضية والقيود الوظيفية عند النساء المسنات.

وجدت دراسة أجريت على أكثر من 2800 امرأة أن قلة النوم يرتبط بالمشي البطيء وقوة قبضة أقل وصعوبة أكبر في أداء أنشطة مستقلة  ثبت أن النوم الأطول يعمل على تحسين العديد من جوانب الأداء الرياضي والبدني.

الفقراء الذين يعانون من خطر أكبر من أمراض القلب والسكتة الدماغية

من المعروف أن جودة النوم ومدته يمكن أن يكون لهما تأثير كبير على العديد من عوامل الخطر الصحية ، هذه هي العوامل التي يعتقد أنها تسبب الأمراض المزمنة ، بما في ذلك أمراض القلب ، توصلت مراجعة لـ 15 دراسة إلى أن الأشخاص الذين لا يحصلون على قسط كاف من النوم معرضون لخطر الإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية بدرجة أكبر بكثير من أولئك الذين ينامون من 7 إلى 8 ساعات في الليلة ، يرتبط النوم أقل من 7 إلى 8 ساعات في الليلة بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية .

يؤثر النوم على أيضا الجلوكوز ومخاطر داء السكري من النوع الثاني

تقييد النوم التجريبي يؤثر على نسبة السكر في الدم ويقلل من حساسية الأنسولين).

في دراسة أجريت على شباب أصحاء ، تسبب تقييد النوم إلى أربع ساعات في الليلة لمدة ست ليال متتالية في ظهور أعراض لمرض السكري تحل هذه الأعراض بعد أسبوع واحد من زيادة مدة النوم ، ترتبط عادات النوم الضعيفة ارتباطًا وثيقًا بالتأثيرات الضارة على نسبة السكر في الدم لدى عامة السكان ، أولئك الذين ينامون أقل من ست ساعات في الليلة قد ثبت أنهم مرارًا وتكرارًا معرضون لخطر متزايد من مرض السكري من النوع 2 ، الحرمان من النوم يمكن أن يسبب مرض السكري في البالغين الأصحاء في أقل من ستة أيام. تظهر العديد من الدراسات وجود صلة قوية بين مدة النوم القصيرة والسكري من النوع الثاني.

قلة النوم مرتبطة بالاكتئاب

ترتبط مشاكل الصحة العقلية ، مثل الاكتئاب ، بقوة بنوعية النوم واضطرابات النوم.

تشير التقديرات إلى أن 90% من المصابين بالاكتئاب يشكون من جودة النوم.

يرتبط قلة النوم بزيادة خطر الموت عن طريق الانتحار ، أولئك الذين يعانون من اضطرابات النوم مثل الأرق أو انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم يبلغون أيضًا عن معدلات اكتئاب أعلى بكثير من الذين يعانون من اضطرابات النوم ، ترتبط أنماط النوم الضعيفة بشدة بالاكتئاب ، خاصةً بالنسبة لأولئك الذين يعانون من اضطرابات النوم.

النوم يحسن وظيفة المناعة

وقد تبين أن فقدان النوم بشكل طفيف يضعف الوظيفة المناعية ، راقبت إحدى الدراسات الكبيرة التي استغرقت أسبوعين تطور نزلات البرد الشائعة بعد إعطاء الناس قطرات أنف مع فيروس البرد ، وجدوا أن أولئك الذين ينامون أقل من سبع ساعات كانوا أكثر عرضة بثلاثة أضعاف للإصابة بنزلة برد من أولئك الذين ينامون ثماني ساعات أو أكثر ، إذا كنت مصابًا بنزلات البرد غالبًا ، فقد يكون من المفيد للغاية ضمان حصولك على ثماني ساعات على الأقل من النوم في الليلة. تناول المزيد من الثوم يمكن أن يساعد كذلك ، إن الحصول على ثماني ساعات على الأقل من النوم يمكن أن يحسن وظائفك المناعية ويساعد في محاربة نزلات البرد.

ضعف النوم يرتبط بزيادة الالتهاب

يمكن أن يكون للنوم تأثير كبير على التهاب جسمك ، في الواقع ، يُعرف فقدان النوم بتنشيط علامات الالتهاب وتلف الخلايا غير المرغوب فيها ، قلة النوم مرتبطة بشدة بالتهاب طويل الأمد في الجهاز الهضمي ، في اضطرابات تعرف باسم أمراض الأمعاء الالتهابية ، لاحظت إحدى الدراسات أن الأشخاص المحرومين من النوم الذين يعانون من مرض كرون كانوا عرضة للانتكاس مثل المرضى الذين ينامون جيدًا ، يوصي الباحثون حتى بتقييم النوم للمساعدة في توقع النتائج لدى الأفراد الذين يعانون من مشاكل التهابية طويلة الأجل ، يؤثر النوم على الاستجابات الالتهابية لجسمك. يرتبط قلة النوم بأمراض الأمعاء الالتهابية ويمكن أن يزيد من خطر تكرار المرض.

النوم يؤثر على العواطف والتفاعلات الاجتماعية

يقلل فقدان النوم من قدرتك على التفاعل اجتماعيًا ، أكدت العديد من الدراسات هذا باستخدام اختبارات التعرف على الوجه العاطفي ، وجدت إحدى الدراسات أن الأشخاص الذين لم يناموا لديهم قدرة منخفضة على التعرف على تعبيرات الغضب والسعادة ، يعتقد الباحثون أن قلة النوم تؤثر على قدرتك على التعرف على الإشارات الاجتماعية الهامة ومعالجة المعلومات العاطفية ، قد يقلل الحرمان من النوم من مهاراتك الاجتماعية وقدرتك على التعرف على التعبيرات العاطفية للأشخاص.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى