ما هي فوائد زيت اللوز المر

زيت اللوز المر له العديد من الفوائد ويعتبر من أفضل الزيوت العطرية التي تستخدم لعلاج الكثير من مشاكل الشعر والبشرة، لأنه غني بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة التي تفيد الصحة العامة، وينصح به خبراء الطب الشعبي كعلاج بديل للأدوية الكيماوية، كما يمكن الحصول عليه بمحلات العطارة والصيدليات بأسعار مناسبة في متناول الجميع. فكيف يمكن الاستفادة من استخدام زيت اللوز المر وما الفرق بينه وبين زيت اللوز الحلو؟

مكونات زيت اللوز المر

يحتوي زيت اللوز على ثلاث مركبات أساسية هي البنزالديهايد، الميغدالين، الجليكوسيد، والسيانيد الهيدروجين، علما بأن تلك المركبات سامة وغير متواجدة في زيت اللوز الحلو، كما يحتوي أيضا على أحماض دهنية أحادية غير مشبعة تتواجد أيضا في زيت اللوز الحلو.

من أين يُستخرج زيت اللوز المر؟

يُستخرج زيت اللوز المر من شجرة اللوز، وتُعتبر إيران هي الموطن الأصلي لزراعة شجرة اللوز، كما تجده أيضا في دول غرب آسيا وشمال أفريقيا، وينتشر بشكل كبير في مصر، المغرب، تونس، إسبانيا وتركيا.

يمكن استخراج زيت اللوز المر من ثمار اللوز للاستفادة منه في مجالات عديدة، حيث يتم تقشير اللوز وطحنه ثم سحقه، وبعد ذلك يتم تقطير المسحوق حتى يُستخلص منه الزيت، ويتم تعريضه للحرارة للتخلص من المواد السامة التي يحتوي عليها، بعكس زيت اللوز الحلو الذي يخلو تماما من أي مواد سامة.

كيف تصنع زيت اللوز المر في المنزل؟

الأدوات

  • عدد 1 كوب من اللوز.
  • عدد كوب ونصف ماء ساخن
  • أوراق نبات الخزامى
  • وعاء أو برطمان زجاجي.
  • مفرمة لحمة.
  • عصارة فواكه.
  • مصفاة.
  • صينية
  • قطعتين من الشاش.

الطريقة

  1. يتم نقع حبات اللوز بالماء داخل البرطمان وإغلاقه بإحكام لمدة يومين كاملين.
  2. تغيير مياه النقع بعد مرور يوم واحد بأخرى نظيفة.
  3. بعد مرور يومين على النقع، يصفى اللوز من الماء باستخدام المصفاة.
  4. توضع حبات اللوز في صينية ويتم تعريضها للشمس، مع مراعاة أن تكون الحبات غير متلاصقة مع بعضها البعض.
  5. تُترك حبات اللوز في الصينية تحت أشعة الشمس لمدة يومين كاملين.
  6. بعد مرور يومين يتم التأكد من جاهزية اللوز، حيث يتم الضغط على حبة اللوز بقوة لملاحظة خروج الزيت منها.
  7. يتم فرم جميع حبات اللوز بواسطة المفرمة، وتكرار الفرم لأكثر من مرة.
  8. يتم عصر اللوز المفروم جيدا باليد، ثم بعد ذلك بقطعة قماش قطنية أو شاشة لاستخراج كل الزيت المتواجد منها.
  9. من الممكن وضع ما تبقى من زيت اللوز داخل عصارة الفواكه للتأكد من عصره جيدا واستخراج الزيت بأكمله.
  10. يتم تصفية الزيت بمصفاة فتحاتها ضيقة جدا، أو بواسطة الشاش، لتحصل على زيت نقي تماما.
  11. ستلاحظ أن رائحة الزيت قوية، في هذه الحال يمكنك تخفيفها عن طريق وضع أوراق من نبات الخزامى في قطعة من الشاش ووضعها داخل العبوة التي ستحفظ بها الزيت.

فوائد زيت اللوز المر

  • بفضل مادة الكينين التي يحتوي عليها زيت اللوز المر، فإنه يعمل على الحد من نمو الفطريات بشكل كبير، فالمركبات القلوية عادة ما تكون سمية وهذه الميزة تمنع نمو البكتيريا والطفيليات في الجسم، ويحميها تماما من الإصابة بالحمى، وعادة ما يُنصح باستخدام زيت اللوز المر في منطقة القدمين والمناطق الأكثر عرضة لنمو الفطريات، للقضاء عليها تماما ومعالجتها.
  • له دور فعال في القضاء على الديدان المعوية بفضل العناصر السامة التي يحتوي عليه.
  • أثبتت الدراسات والأبحاث الطبية فاعلية زيت لوز المور في معالجة التشنجات، حيث أنه يحتوي على مركبات مضادة لها.
  • تعتبر مركبات الهيدروجين والسيانيد والبنزالديهيد التي يتكون منها زيت اللوز المر من أكثر المواد السامة التي تقضي على الحياة الحيوانية بشكل عام، ولا سيما البكتيريا والجراثيم، ولذلك، فإنه سيكون فعال جدا إذا تم استخدامه مبيدا للجراثيم والفيروسات، ويعطي نفس الكفاءة التي يعطيها أي مطهر من المطهرات المنتشرة في الأسواق مثل الديتول.
  • يساعد زيت اللوز المر على تهدئة الأعصاب، وتخدير الألم بفضل مركبات السمكوسيد، الجليكوسيد والأميغدالين، حيث يمكن أن يُستخدم للتخدير الموضعي فقط ويمنع ابتلاعه للتخدير العام تماما لأنه سم قاتل.
  • من الممكن اعتباره مطهر للأمعاء، لاحتوائه على مواد سامة طبيعية، ولكن يجب أن يراعى استخدامه بكميات قليلة جدا، الهدف منها تحفيز عملية القيء والمساعدة على إخراج الفضلات.
  • إذا تناولت زيت اللوز المر بكمية صغيرة جدا بالطبع، سوف يساعد ذلك على إدرار البول بشكل كبير، مما يؤدي إلى فقدانك الوزن، والتخلص من السموم التي في الجسم.
  • أثبتت الدراسات والأبحاث الطبية، قدرة زيت اللوز المر على الحد من نمو الخلايا السرطانية، لاحتوائه على السيانيد الهيدروجين وعلى حمض الهيدروسيانيك، ولذلك يعتبر من المواد الطبيعية الهامة لمحاربة السرطان والحد من انتشاره.
  • يعتبر زيت اللوز المر مضادا للاكتئاب، حيث أنه يساعد على تنشيط الجسم ويجعله أكثر حيويا وبالتالي يعزز من تقويته ويقلل من الضغوط التي يشعر بها الشخص وبالتالي يحد من الشعور بالاكتئاب.
  • له فاعلية كبيرة في استخدامه للعناية بالبشرة، حيث يعمل على ترطيب البشرة، ويساعد على منع تشقق الجلد، ويقلل من ظهور التجاعيد وأعراض الشيخوخة على البشرة، فتحصل على بشرة نضرة خالية من الشوائب وناعمة كالحرير.
  • له دور فعال في العناية بالشعر، ويعتبر من أشهر الزيوت العطرية التي تستخدم لهذا الغرض، حيث أنه يمنح الشعر نعومة فائقة، ويقوم بتنشيط الدورة الدموية في الشعر، وتقويته، كما يحمي فروة الرأس من أشعة الشمس الضارة وما يلاحقها من مواد ملوثة قد تسبب غلق المسامات، والكثير يستخدمه عوضا عن البلسم المصنوع من المواد الكيماوية.
  • يُستخدم الزيت أيضا كمرطب للشفاه، حيث يساعد على منع تشقق الشفاه ويحد من الإصابة بالبكتيريا التي تسببه، فتحصل على شفاه لامعة ورطبة لمدة طويلة.
  • له فائدة كبيرة في تقوية الأظافر والحصول على أظافر صحية صلبة ذات مظهر جمالي.
  • يساعد زيت اللوز المر على ضبط مستوى ضغط الدم في الجسم، حيث أن له خصائص من شأنها أن تخفض ضغط الدم المرتفع.

تحذيرات هامة

  • يمنع استخدام زيت اللوز المر للأطفال الرضع ودون سن الثانية عشر، كما يمنع استخدامه لكبار السن، أو الأشخاص المصابين بأمراض مزمنة أو خطيرة، لاحتوائه على مواد سمية قد تعرض صحتهم للخطر.
  • يمنع استخدام زيت اللوز المر للمرأة الحامل لأنه قد يعرضها لخطر الإجهاض وفقدان الجنين.
  • يجب عدم استخدام زيت اللوز المر للمرأة المرضعة، لأنه يدخل في حليبها ويؤثر سلبا على الطفل وقد يؤدي إلى الوفاة لا سمح الله لاحتوائه على مواد سامة.
  • يُستخدم زيت اللوز المر في التطبيقات الخارجية، وإذا تم استخدامه عن طريق الفم يجب أخذ الحذر والحيطة من تناوله بجرعات زائدة، والاقتصار على تناول جرعة منخفضة جدا منه، حتى لا يتعرض المستخدم لمخاطر صحية شديدة.

يمكن الحصول على زيت اللوز المر في الصيدليات أو محلات العطارة، حيث يمكن استخدامه كبلسم للشعر، كريم مرطب للبشرة، أو استخدامه لتدليك الجسم، وفي أي حال من الأحوال يجب استشارة الطبيب المختص سواء كان تطبيقه للاستعمالات الخارجية، أو لتناوله في الفم، فالمواد السامة التي يحتوي عليها زيت اللوز المر قد تسبب أمراض خطيرة، ومراجعة الطبيب تبقى الفيصل بين استخدامه من عدمه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى