الحمل و الولادة

متاعب الشهر الثامن من الحمل


أثناء الحمل فإن المرأة قد تتعرض إلى الكثير من المتاعب ومنها الإرهاق وغيرها من الأعراض المزعجة مثل حرقة المعدة والتي تعتبر من الأمور كثيرة الحدوث في الثلث الثالث من الحمل، ويرجع هذا التعب إلى نمو الرحم، ولكن الجنين سوف يتحسن نموه في كل يوم يظل فيه موجودا في الرحم، وهو سوف يكبر ويتطور حتى يأتي يوم الولادة المتوقع.
من الطبيعي أن يزداد وزن الحامل بمقدار كيلوجرام واحد كل أسبوع رغم متاعب الحمل في الشهر الثامن. من الأفضل أن تختار الحامل الوجبات الصحية المفيدة لها، ومن الجيد اختيار الخضروات والفاكهة الطازجة المغسولة بالماء النقي بالإضافة إلى البروتينات قليلة الدسم، وينبغي أيضا تجنب الأطعمة المقلية أو الحلوى والسكريات. وبهذه الطريقة فإن الحامل سوف تحصل على المغذيات الطبيعية والتي تعتبر هامة بالنسبة لصحتها ولنمو الجنين.
متاعب الحمل في الأسبوع الثاني والثلاثين تتلخص في الاستمرار بالشعور ببعض الأعراض حتى تتم الولادة. في الأسبوع الثاني أو الثلاثين أو في منتصف الشهر الثامن فإن أعراض الحمل ومتاعبه تتضمن التعب وحرقة المعدة ونزول إفرازات الثدي بالإضافة إلى انقباضات الولادة الكاذبة. ومع ذلك هناك الكثير من الأشياء التي يمكن للحامل أن تقوم بها من أجل جعل هذه الأعراض والمتاعب خفيفة وسهلة.
في الشهر الثامن فإنه يكون من الهام التفريق بين انقباضات الولادة الكاذبة وبين انقباضات الولادة المبكرة. الانقباضات الكاذبة تميل إلى أن تكون متباعدة ونادرة الحدوث، وعلى الرغم من أنها تأتي بشكل مفاجئ، فإنها بوجه عام تختفي في أعظم الأحيان بعد فترة قصيرة من بدايتها. وهي وبشكل نموذجي تدوم ما بين ثلاثين ثانية إلى دقيقتين. ولا يوجد هناك أيضا تناغم او انتظام بين انقباضات الولادة الكاذبة، حيث أن ذلك يعني أنها لا تستمر أو تصبح شديدة أو متقاربة مع بعضها البعض.
توجد بعض الأشياء التي يمكن القيام بها من أجل المساعدة في تقليل متاعب انقباضات الولادة الكاذبة. يمكن للحامل أن تبدل ما تقوم به من أشياء، وعلى سبيل المثال إن كانت الحامل واقفة فإنه من الهام الاستلقاء على الفراش، أو إذا كانت مستريحة فإنه من المفيد النهوض والحركة أو المشي. الكثير من شرب الماء يمكن أن يساعد أيضا على التقليل من المخاض الكاذب. جفاف الجسم من السوائل يمكن أن يؤدي إلى بدء انقباضات الولادة الكاذبة، وبذلك فإنه ينبغي تذكر الإبقاء على الجسم في حالة جيدة بشرب ما يكفي من الماء. جعل زجاجة من الماء في متناول الحامل يعتبر أيضا طريقة جيدة لمعرفة كمية الماء الذي تشربه يوميا.
بعض الدرسات الطبية تؤكد أن الملايين من الأطفال يولدون مبكرا بسبب حدوث المخاض أو الولادة المبكرة في كل عام، وهذا يعني أن الولادة تتم قبل الأسبوع السابع والثلاثين أو قبل منتصف الشهر التاسع. الولادة المبكرة يمكن أن تحدث في أية امرأة حامل، ولذلك فإن هذا المخاض المبكر يجب الحذر منه.
إن أصبحت الانقباضات التي تشعر بها الحامل مستمرة ومعتادة، أو كانت هذه الانقباضات تتزايد بشكل تدريجي ومؤلم، فإن ذلك ربما يعني أن هناك شيئا ما غير طبيعي. يعتبر الإحساس بالتعب أو الضغط في الحوض من العلامات الأخرى للمخاض المبكر، وخاصة إن كان الألم الذي تشعر به الحامل يحدث بين الحين والآخر لمدة تتجاوز الساعة. أية علامة على وجود المخاض المبكر يجب أن تجعل الحامل تتصل بالطبيبة. ومن الهام أيضا الحصول على الرعاية الطبية إن حدث نزول لماء الجنين.

إن حدث المخاض المبكر، فإن الخوف لا داعي له. حيث أن الولادة في الأسبوع الثاني والثلاثين، أو أثناء الشهر الثامن تعني أن احتمالات نجاح ولادة طفل سليم تكون أكبر من نفس الاحتمالات إن حدثت الولادة قبل ذلك، ولا يوجد أيضا في أغلب الأحيان خشية من حدوث مضاعفات مزمنة إن حدث المخاض في هذا الأسبوع من الحمل.

اظهر المزيد