متى يظهر الحمل في تحليل الدم العادي

تتمنى كل امراة منذ ولادتها أن تنال لقب الأمومة، فأغلب نساء العالم بعد الزواج مباشرة ينتظرون تأخر الدورة الشهرية لانجاب مولود جديد يجعل الحياة أكثر فرحاً، فمن خلال التحاليل الحديثة تتمكن كل امرأة من اكتشاف الحمل قبل مرور الكثير بعد تاخر الدورة الشهرية ولكن تساءلت العديد من النساء حول متى يظهر الحمل في تحليل الدم العادي وللإجابة على هذا السؤال تابعونا الآن.

متى يظهر الحمل في تحليل الدم العادي

يعتبر تحليل الدم لكشف الحمل من أهم الوسائل التي تلجأ لها السيدات لكشف حملهن، ولكن يجب عليكي عزيزتي ان تعلمي ان تحليل الدم قواعد تسبقه لعمله حتى لا تشعرين بالحزن حالة عدم وجود حمل :-

  • يجب تأخر الدورة الشهرية لمدة اسبوع قبل اجراء التحليل .
  • وجود علاقة حميمة مع الزوج بصورة مستمرة .
  • عدم وجود اية امراض بالزوج او بكي تجعل الحمل متأخرا .
  • تحليل الدم لا يظهر في اغلب السيدات قبل مرور اسبوع على الاقل من تأخر الدورة الشهرية .
  • تحليل الدم يظهر نسبة هرمون الحمل بالجسم حتى وان كانت ضئيلة فهي تختلف من سيدة لأخرى .
  • تحليل الدم لكشف الحمل نسبته اكيدة مائة بالمائة ولا يخطئ لأنه يعتمد على هرمون الحمل بالجسم.
  • تحليل البول المنزلي لا يعطي نتيجة حقيقية في بعض الأحيان .

متى يظهر الحمل في تحليل الدم العادي

انواع تحليل الدم لكشف الحمل

هناك عدة أنواع لتحليل الدم لكشف الحمل من عدم وتتمثل هذه الأنواع في الأتي ذكره :-

تحليل الدم العادي

وهو تحليل دم لقياس نسبة هرمون الحمل لدى السيدة وتأكيد النتيجة سلبية او ايجابية فاذا كانت سلبية فهي ليست حامل واذا كانت ايجابية فهى حامل بالفعل وفائدة هذا التحليل أنه يظهر بعد مرور أسبوع من تأخر الدورة الشهرية  نتيجته أكيدة .

تحليل الدم الرقمي

بيكون فهذا النوع تحديد نسبة هرمون الحمل ايضا مع كشف مدة الحمل التي تكون فيها السيدة هل هي أسبوع ام أربعة أيام أم أكثر أم أقل وهو اكثر دقة من التحليل العادي  في نسبة حدوث الحمل حيث يتم فيه استخدام تكنولوجيا حديثة لتحديد وقت ميعاد الحمل وما المدة التي مرت عليه حتى عمل التحليل .

متى يظهر الحمل في تحليل الدم العادي

تحليل الدم لكشف الحمل قبل الدورة الشهرية

بعض النساء يستعجلن في كشف الحمل من خلال تحليل الدم حتى قبل موعد الدورة الشهرية ولكن هناك بعض الأعراض لعمل التحليل وهي:

  • يمكن للسيدة عمل التحليل بعد مرور اسبوعين من أيام التبويض التي تلحق انتهاء الدورة الشهرية لها وهذا يتم في حالة استعجال الزوجة في معرفة حمل ام لا ويكون قبل موعد الدورة الشهرية القادمة .
  • شعور المرأة بالغثيان والدوخة لفترة لا تقل عن 3 مرات يومياً واحساسها بتذوق بعض الاطعمة الغريبة وهو ما يسمى بالوحم .
  • تأكد المراة من عمل جماع يومي مع الزوج أيام التبويض وهي الأيام التي تلحق بانتهاء اخر يوم بالدورة الشهرية .
  • كثرة التبول بين نصف ساعة اخرى وعدم القدرة على احتباسها .
  • ارتفاع في درجات حرارة الجسم بسبب حدوث التبويض .
  • الشعور بضيق في التنفس في الصباح الباكر وتغيير المزاج النفسي وعدم القدرة على المحايلة أو الحوار الطويل.
  • عمل التحليل الرقمي للحمل قبل موعد الدورة باسبوع يجعله يظهر بالنتائج .
  • عدم القدرة على شم الروائح العديدة حتى وان كانت محببة لدى الآخرين فالمراة الحامل تنفر من العديد من الروائح التي تحيط بها.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق