محمد بن راشد يكرم فيروز الدين فيروز بجائزة أفضل وزير في العالم

كرم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزرا، حاكم دبي الشيخ، محمد بن راشد آل مكتوم، وزير الصحة الأفغاني فيروز الدين فيروز، بجائزة “أفضل وزير في العالم”، ضمن فعاليات القمة العالمية للحكومات في دورتها السابعة التي تعقد في دبي، من 10 إلى 12 فبراير(شباط) الجاري. وحضر التكريم الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز، ورئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، وولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وولي عهد عجمان الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ونائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية عبداللطيف بن راشد الزياني، ورئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، والشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، ووزيرالتسامح الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، ووزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل محمد بن عبد الله القرقاوي.

واختير فيروز الدين فيروز، من بين 6 مرشحين نهائيين للجائزة التي تنظمها القمة العالمية للحكومات، بالشراكة مع مؤسسة “بي دبليو سي” التي تولت استكشاف التجارب المميزة ومتابعة إنجازات الوزراء، وتقييم مدى الأثر الإيجابي، الذي أحدثوه على مستوى العمل الحكومي والمجتمع، فيما تولت لجنة مكونة من رؤساء المنظمات الدولية والقطاع الخاص العالمي تقييم الترشيحات، واختيار أفضل المرشحين.

وقاد فيروز الدين فيروز مبادرة تلقيح 9.5 ملايين طفل ضد مرض شلل الأطفال، وإنشاء قاعدة بيانات صحية لأفغانستان، و”استراتيجية الصحة الوطنية 2020″، وخلال فترة عمله وزيراً للصحة، حققت توقعات معدل الأعمار عند الولادة ارتفاعاً بـ 7 أعوام، وانخفض معدل وفيات الأطفال تحت سن 5 أعوام بمعدل 44%، وتراجع معدل وفيات الأمهات بـ 19%.

وسبق الإعلان عن الفائز، دراسة ملفات المرشحين النهائيين الستة من أفغانستان، وفنلندا، وناميبيا، وإندونيسيا، إضافةً إلى وزيرين من الهند، من قبل لجنة تحكيم مؤلفة من خبراء دوليين وشخصيات بارزة يمثلون جهات عالمية محايدة من خلال بحث معمق في إنجازاتهم، واختيار أكثرهم تميزاً للفوز بجائزة الوزير الأفضل عالمياً، التي لا تستقبل ترشيحات لوزراء من الإمارات، حفاظاً على الاستقلالية والحيادية.

وتمت عملية البحث والتقييم وفقاً لمعايير دقيقة ترتكز على المشاريع والمبادرات التي أطلقها أو نفذها الوزراء المرشحون، إضافةً إلى توظيف الابتكار في تنفيذ المشاريع الحيوية التي عملوا عليها، وما كان لها من أثر إيجابي، ومستدام على حياة الشعوب، إلى جانب حجم تمتعهم بسمات القائد المؤثر والناجح، والآثار الإيجابية الاقتصادية، والاجتماعية الملموسة لعمل المرشح على الإنسان والمجتمع، والإنجازات والنتائج القابلة للقياس التي حققها خلال توليه مهامه، ومستوى الابتكار، والإبداع، والريادة في المبادرات والبرامج التي أطلقها.

وتجسد “جائزة أفضل وزير في العالم” توجهات القمة العالمية للحكومات التي تقدم عبر منصتها سنوياً خلاصة التجارب الخلاقة والمبتكرة، ونماذج ملهمة لقيادات حكومية صنعت الفارق في مجتمعاتها، وأسهمت في تطوير حلول للتحديات التي واجهتها لتعيد صياغة مستقبل العمل الحكومي، حيث تبقى القدرة على التحفيز، وتبني الابتكار في تطوير الأداء، وإطلاق مبادرات مستدامة معايير رئيسية لجائزة أفضل وزير في العالم، التي أطلقتها القمة العالمية للحكومات في 2016 لتكريم الوزراء الذين يقودون التغيير في دولهم بهدف خدمة الإنسان، وتعزيز جودة الحياة.

وفاز بالجائزة على مدار السنوات الثلاث الماضية وزراء من ثلاث قارات كانت لهم بصمة مؤثرة في واقع مجتمعاتهم ومستقبلها، إذ فاز في النسخة الأولى من الجائزة في 2016  وزير البيئة غريغ هانت، والقائم بأعمال وزير المدن والبيئة العمرانية في أستراليا، وفازت في النسخة الثانية وزيرة الصحة في السنغال أوا ماري كول سيك، أما في النسخة السابقة للجائزة ففازت وزيرة المالية في إندونيسيا سيري مولياني أندراواتي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى