اخبار السعودية

مدفوعة ببرامج الإسكان.. توقعات بنمو طلبات التمويل العقاري 20%

الحقيل أثناء توقيع أحد البرامج

توقع مختصون، نمو طلبات التمويل العقاري بنسبة تصل إلى 20% خلال العام الجاري، في ظل الحراك الإيجابي الذي أحدثته وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية، والبرامج والمنتجات التي دخلت السوق حديثاً.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة دار التمليك للتمويل العقاري (أكبر شركة تمويل عقاري في السعودية) ياسر أبو عتيق، أن نسبة نمو طلبات التمويل العقاري في 2018 ستكون بلا شك أكبر من أرقام العام الماضي 2017.

وقال: «نسبة النمو في الطلبات على التمويل نتوقع أن تصل إلى 20 في المائة، رغم أن العام 2017 كان التمويل ممتازا، لكن هذه السنة نعتقد سينمو أكثر».

وبيّن أن متوسط سعر الوحدة انخفض، بمعنى كان متوسط التمويل في الأغلب ما بين 800 ألف إلى مليون ريال، أما الآن يتراوح ما بين 600 – 650 ألف ريال، بحسب جريدة (الشرق الأوسط).

وأعلنت السعودية في وقت سابق أنها تستهدف رفع نسبة تملك المواطنين للمساكن إلى 60% بحلول 2020. على أن ترتفع هذه النسبة إلى 70% بحلول عام 2030.

وبحسب وزير الإسكان ماجد الحقيل، فإن برنامج الإسكان، سيساهم في زيادة حجم سوق التمويل العقاري من 290 مليار ريال (77.3 مليار دولار) حالياً، ليصل إلى 502 مليار ريال (133.87 مليار دولار) بحلول عام 2020.

وحسب الإستراتيجية الجديدة ستعتمد الحكومة السعودية بشكل أكبر على القطاع الخاص في مشروعات الإسكان القادمة، وأكد الحقيل ذلك بقوله: «سنعمل على تشجيع القطاع الخاص على المشاركة في قطاع الإسكان، تمويلاً وتطويراً، خلال الفترة القادمة بشكل فاعل ومؤثر».

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لدار التمليك للتمويل العقاري، إن برنامج الإسكان (الذي أطلقته وزارة الإسكان بشراكة مع عدة قطاعات وهيئات حكومية)، يشكل أولوية لنا لأنه يوفر حلولا غير متوفرة في السوق، أهمها أن القسط يكون ثابتا لا يتغير بتغير أسعار السايبر واللايبر وأسعار الفائدة خصوصاً العام الحالي الذي نتوقع أن يكون هناك من 3 ـ 4 زيادات في تكلفة التمويل وهذه ستؤثر في الأسعار بصفة عامة.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock