أسلوب الحياة

معلومات عن الشخصية الحساسة

الشخصية الحساسة

تتباين صفات الناس الشخصية من فردٍ لآخر، ويعود ذلك إلى الجينات الوراثية وتأثير المحيط على شخصية الفرد التفاعلية والتي يبدأ باكتسابها منذ مرحلة الطفولة، فهناك الشخصية القوية والمتسلطة والخجولة والمتمردة والضعيفة والنرجسية والرومانسية والعصبية وغيرها؛ ولعل أكثر أنواع الشخصيات شيوعاً هي “الشخصية الحساسة”، ونراها عادةً لدى الأنثى أكثر منها عند الرجل، وهي تحتاج لتعاملٍ خاصٍ من الآخرين. وسنعرض هنا معلوماتٍ عن الشخصية الحساسة، وأبرز سماتها وكيفية التخلص من بعض سلبياتها على صاحبها.

ما هي الشخصية الحساسة

هذه النوعية من الشخصيات لا شك بأنها شخصية إيجابية جميلة، تمثل الرقي والرقة والأحاسيس المرهفة الجيّاشة لدى صاحبها، وهي تميل للعاطفة بشكلٍ كبير ولافت، وهذه الشخصية محببة لدى الآخرين إلا إذا زادت عن حدّها، وتسبب بانغلاق صاحبها على نفسه وعزلته عن الآخرين، أو جعلت لديه صعوبة في التواصل مع الآخرين نتيجة انفعالاته الزائدة وفهمه الخاطئ للمواضيع وتضخيمه للأمور. أما في علم النفس فهي تعتبر شخصية عقلانية تتلقى المعلومات بعد مرورها عبر الحواس الخمس.

مميزات الشخصية الحساسة

  • هي شخصية عقلانية واقعية تفكّر دائماً بعقلها وتتبعه وتحب الاستمتاع بالوقت الحاضر وبالحياة.
  • هي شخصية تتسم بالموضوعية وتبتعد عن الخيال في تفسيرها للأمور المحيطة.
  • تخوض في الأمور بعمق، وتهتم بأدق التفاصيل وتحلّلها جيداً لتعطي تفسيراً دقيقاً ومميزاً.
  • تؤمن هذه الشخصية بالحقيقة وتسعى لإظهارها، لذا فهي في الغالب شخصية صادقة لا تهوى الكذب في روايتها للأمور.

عيوب الشخصية الحساسة

مثلما تتميز هذه الشخصية بسماتٍ جميلة، فهي أيضاً لها عيوب متعبة لصاحبها وللمحيط، وخاصة إذا زادت المشاعر الحساسة عن حدّها وأصبحت ذات ردّات فعلٍ مبالغٍ بها تجاه آراء الآخرين أو مواضيعهم المختلفة لذا فإن الشخصية الحساسة يؤخذ عليها ما يلي:

  • يعاني صاحب الشخصية الحسّاسة من اضطرابات في الجهاز الهضمي في كثيرٍ من الأحيان وخاصة لدى المرأة التي تعاني من مشاكل في حياتها الزوجية أو في بيت أهلها.
  • حدوث اضطراباتٍ جسديةٍ متعددة نتيجة الاضطرابات النفسية التي ترافق صاحبها بسبب تفاعله المبالغ به مع الأمور والأحداث المحيطة.
  • التأثر الشديد بآراء الآخرين، مما قد يولد حب الانزواء والعزلة لصاحبها والابتعاد عن التجمعات.
  • الاستجابة السريعة والشديدة للمؤثرات الخارجية مما قد يولد عصبية مفاجئة، رغم أن الصفة المعتادة لصاحب الشخصية الحساسة هي الهدوء العام.
  • الشعور بالنفور من الأصوات العالية والتوتر في الأجزاء الصاخبة أو التجمعات الجماهيرية كالاحتفالات وما شابه.

كيفية التخلص من عيوب الشخصية الحسّاسة

  • تعزيز الثقة بالنفس، وعدم التأثر بآراء الآخرين وانتقاداتهم مهما كانت والرضا الدائم عن النفس.
  • عدم تضخيم الأمور وتبسيط المشكلات وتقبل الفشل في الحياة والنظر للأمور ببساطة قدر الإمكان.
  • البعد عن النظرة المثالية للأمور وللناس، وتقبل الاختلاف بين الناس وطباعهم، والتيقن من عدم وجود الكمال في الحياة، وعدم بناء آمال كثيرة وغير واقعية للأشخاص المحيطين.
  • التعبير عما يجول في داخلك من مشاعر الانزعاج أو الكره أو الحب، فالتعبير عن النفس لغة الأقوياء لا الضعفاء.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: