اخبار الرياضة

معلومات عن اللاعب سواريز

محتويات

المهاجم الصريح وسواريز

يعد المهاجم الصريح أو كما يسمى في لغة محللي كرة القدم (اللاعب رقم 9) من أهم المراكز التي يمكن لأي لاعب كرة القدم أن يلعبها، حيث يتميز هذا المركز بأنه حساس وحاسم، فالمهاجم الصريح هو الذي ينهي الكرات، ويسجل الأهداف ويقلق دفاعات الخصم، وبرز الكثير من اللاعبين في هذا المركز أمثال الظاهرة البرازيلية رونالدو، والأسطورة بيليه، والمهاجم الإيطالي فيلبو انزاغي والمهاجم الأرجنتيني باتستوتا وغيرهم، أما في كرة القدم المعاصرة فيعد اللاعب لويس سواريز من أهم لاعبي خط الهجوم في هذا المركز، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن اللاعب سواريز.

اللاعب لويس سواريز

هو لويس ألبرتو سواريز دياز من مواليد 1987، لاعب نادي برشلونة الإسباني، والمهاجم الأبرز في منتخب الأوروغواي، يعد من أبرز المهاجمين على مستوى العالم، ويمتاز بالقوة البدنية والذهنية، والحضور الرهيب داخل منطقة العمليات، والقدرة على مراوغة المدافعين، والاحتيال على حراس المرمى، كما له العديد من التسديدات من خارج منطقة الجزاء ومن منتصف الملعب، والتي حقق منها العديد من الأهداف الحاسمة.

بدايات اللاعب سواريز

بدأ لويس سواريز مسيرته الكروية مع نادي ناسيونال في عام 2005 ولعب معه 29 مبارة سجل فيها 12 هدفًا،ثم انتقل إلى نادي غرونيننغن الهولندي ولعب معه 33 مباراة سجل فيها 13 هدفًا، ثم انتقل إلى هولندا حيث لعب لنادي أياكس أمستردام الهولندي، ثم انتقل إلى نادي ليفربول الإنجليزي، وفي عام 2014 انتقل لويزيتو كما يطلق عليه من نادي ليفربول الإنجليزي إلى نادي برشلونة الإسباني مقابل 82.3 مليون يورو، ليشكل أهم ثلاثي هجومي في كرة القدم الحديثة رفقة النجم البرازيلي نيمار دا سلفا، والنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

معلومات عن اللاعب سواريز

فيما يلي بعض المعلومات العامة عن لاعب نادي برشلونة الإسباني الحالي:

  • كان لويس سواريز يعمل عاملاً للقمامة في صغره كي يحصل المال اللازم لأخوته الستة، أما حاليًا فيتقاضى راتبًا يصل إلى 15 مليون يورو سنويًا مع نادي برشلونة الإسباني.
  • يتميز لويس سواريز بالعدوانية في الملعب وبإثارة الجدل حول تصرفاته بدون كرة، وهذا هو التفسير المنطقي لإيقافه لعدة مباريات سواء كان ذلك مع المنتخب أو مع الأندية التي لعب معها، فقد تم طرده في أحد المباريات وهو سن 15 بسبب ضربه لحكم مباراة لم يقم باحتساب ركلة جزاء له.
  •  تم تلقيبه بالعضاض بسبب عضه لأكثر من لاعب في مسيرته الكروية، وتعد حادثة عضّه لمدافع المنتخب الإيطالي جورجيو كيليني هي الأشهر، كما قام بعضّ لاعب نادي أيندهوفن الهولندي عثمان بقّال.
  • قام نادي أياكس الهولندي بتسليم لويس سواريز شارة القيادة بالرغم من صغر سنه، وذلك بسبب عطائه الكروي وشخصيته القيادية داخل أرضية الملعب.
  • حصل سوايز على جائزة أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وكان بذلك أول لاعب غير أوروبي يحصل عليها.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: