معلومات عن المخاط

محتويات

المخاط

المخاط هو ذلك السائل الذي ينتجه الجسم وتحديداً الغشاء المخاطي من أجل توظيفه كمضاد للجراثيم، كما أنه يعد من المؤشرات الطبيعية التي تدل على إذا كان الجسم يتمتع بصحة جيدة أم لا، وفي كثير من الأحيان ينبئ المرء إن كان يتعرض لمشكلة صحية، هناك حالات متنوعة يمر بها المخاط الذي يفرزه الجسم مثل الحالة السائلة أو الجافة، ويكون في أغلب الأحيان تغيير هذه الحالات عبارة عن مؤشرات لمشاكل مرضية، لذلك من الجيد التعرف على أهم المعلومات عن هذه الإفرازات الطبيعية التي يطلق عليها اسم المخاط خلال هذا المقال.

أهم المعلومات حول مادة المخاط

سنقوم بتقديم معلومات وافية عن الإفرازات المخاطية التي يفرزها الجسم، وأهمها ما يلي:

  • أماكن إفراز المخاط في الجسم:
  1. الأنف.
  2. البلعوم.
  3. القصبات الهوائية
  4. الرئتين.
  5. الجيوب الأنفية.
  6. قناة المهبل.
  7. الجهاز الهضمي.
  • وظيفة الإفرازات المخاطية في الجسم:
  1. يقوم المخاط بدور المادة المطهرة في الجسم، حيث يعمل على حماية الجسم وطرد الجراثيم والميكروبات خارجه.
  2. إن المادة المخاطية التي يتم إفرازها في قناة المهبل تساعد كثيراً في التعرف على أن كان الجهاز التناسلي الأنثوي بصحة جيدة أم لا.
  3. إن الإفرازات المخاطية التي يتم إفرازها في الجهاز التنفسي (الرئتين والقصبات الهوائية) تساعد في إتمام عملية التنفس بسلاسة.
  4. المادة المخاطية التي يفرزها الأنف تعمل على تنقية الهواء الذي يدخل إلى الجسم عن طريقه، لهذا الأمر يُنصح بالتنفس عن طريق الأنف وليس الفم.
  5. إن الإفرازات المخاطية الموجودة في الجهاز الهضمي وخصوصاً المعدة تعمل على حماية جدار المعدة من الأحماض القلوية التي يفرزها الجسم.
  • طريقة تكوّن المخاط في الجسم:
  1. يتم إفراز هذا المخاط عن طريق الغشاء المخاطي الموجود في الفتحات الخارجية للجسم مثل الأنف على سبيل المثال.
  2. تقوم خلايا الجسم بامتصاص الماء من مجرى الدم وتحوله إلى سائل مخاطي كثيف القوام.
  3. يقوم الجسم باستخدام هذا السائل المخاطي كبطانة داخلية مطهرة في أماكن معينة في الجسم مثل المعدة والجيوب الأنفية والقصبات الهوائية والأنف.

أنواع الإفرازات المخاطية في الجسم

هناك تنوع في ألوان الإفراز المخاطي الذي يفرزه الجسم، وتبعاً لذلك يتم التعرف على أنواع هذه الإفرازات، وهي كما يلي:

  • إفراز مخاطي أبيض: عند ملاحظة تغيير لون الإفراز المخاطي من اللون الشفاف إلى اللون الأبيض، فهذا دليل على وجود الالتهابات وتعرض الجسم لنسبة معينة من الجفاف أي نقص السوائل فيه، وغالباً ما يظهر في الجهاز التناسلي.
  • إفراز مخاطي أخضر: عند تغيير لون الإفراز المخاطي من الشفاف إلى اللون الأخضر، فهذا دليل على أن الجسم يتعرض لمشكلة صحية يُطلق عليها التهاب الخلايا البيضاء، غالباً ما يظهر في الأنف.
  • إفراز مخاطي أصفر: عند تغيير لون المخاط من الشفاف إلى الأصفر، فهذا دليل على أن الجسم مصاب بإحدى فيروسات الإنفلونزا، ويمكن ملاحظته عن طريق الإفراز المخاطي من الأنف.
  • إفراز مخاطي وردي: عند تغيير اللون من الشفاف إلى الوردي، فهذا دليل على وجود جروح والتهابات في الجسم، ويظهر هذا الإفراز في الجهاز التناسلي.
  • إفراز مخاطي أسود وبني: إن التغيير اللون إلى هذه الدرجة، فهو ينبئ بتعرض الجسم إلى تلوث فطري وعدم طهارة الدم، ويظهر الإفراز في المهبل.

زر الذهاب إلى الأعلى