اكل صحي

مقارنة بين القيم الغذائية في صلصة الطحينة والحمّص

تتكون صلصة الطحينة من بذور السمسم المطحونة بشكل أساسي، ويتم استخدامها في إعداد الحمّص والباباغنوج، كما تُضاف إلى الفول أو تُستخدم كطبق صلصة جانبي. أما الحمّص فهو أحد أهم المقبّلات على المائدة العربية والعالمية حالياً. إليك أهم القيم الغذائية في كل منهما:السعرات الحرارية. تحتوي الملعقتان الصغيرتان من صلصة الطحينة على 90 سعرة حرارية، وتشكل الدهون 72 سعرة منها، وتأتي 10 سعرات حرارية من الكربوهيدرات، و8 سعرات من البروتين.

يحتوي مقدار ثلث كوب من الحمص على 140 سعرة حرارية، ويصنّف بأنه معتدل السعرات، أي أنه ليس قليلاً وليس كثيفاً، لكن في المقابل يوفّر العديد من المغذيات للجسم.

المغذيات. تحتوي الملعقتان من صلصة الطحينة على 8 غرامات من الدهون الجيدة، ويمثل ذلك مقدار 12 بالمائة من الدهون التي يحتاجها الجسم يومياً.

تحتوي الملعقتان من الطحينة عل 135 ملغ من الصوديوم، أو ما يعادل 6 بالمائة من المقدار الموصى به يومياً. وتحتوي الحصة نفسها من الطحينة على 2 بالمائة من المقدار الموصى به يومياً من الكالسيوم والحديد.

يحتوي ثلث الكوب من الحمص على 4 غرامات من البروتين، لكنه بروتين نباتي غير مكتمل الأحماض الأمينية. أما مصدر الدهون التي توجد في الحمص هو السمسم الذي تصنّع منه الطحينة، إلى جانب زيت الزيتون. يحتوي ثلث الكوب من الحمص على 7 غرامات من الدهون الصحية.

ويوفر الحمص نسبة جيدة من حمض الفوليك (فيتامين ب9) والحديد، ويلعب حمض الفوليك دوراً هاماً في نمو الجنين أثناء الحمل، كما يقوم الحديد بتعزيز عملية إيصال الأكسجين لأجزاء الجسم المختلفة

المصدر:24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: