سياحة و فنادق

مكان لعشاق الدراجات الهوائية في تركيا

تعد تركيا من الدول السياحية الكبري اليوم هي مكان مميز لعشاق أنواع كبيرة خاصة لعشاق الترفيه والمتعة وممارسة الرياضة ، تستعد محافظة مرمريس لاستقبال آلاف السياح من عشاق ركوب الدراجات الهوائية ، تقع المدينة على سواحل البحر الأبيض المتوسط في المنطقة الجنوبية الغربية من الأراضي التركية في محافظة موغلا تقع المدينة  على بحر ايجه ، تسقطب المدينة عدد هائل من السياح سنويًا هي أيضًا من موانئ تركيا المهمة .

كما أنها تحظى بمكانة كبيرة في تركيا هي من ضمن المناطق الهامة لانتشار رياضة ركوب الدرجات الهوائية في القارة الأوروبية كلها حيث الطبيعة الساحرة والجو المعتدل ، تم تجهيز المدينة ببنية تحتية لتكون قبلة عشاق الرياضة الأولى في تركيا، ذاع صيتها كإحدى الأماكن لعشاق رياضة ركوب الدراجات الهوائية أنفقت تركيا على المدينة ملايين لإنشاء طريق  يمتد بطول 710 كيلو متر يمتد بين الجبال والغابات والهضاب حتى داخل المدينة بطول 10 كيلو متر  داخل المدينة .

يقول رئيس البلدة أن الحكومة التركية أنفقت حولي 10 ملايين ليرة تركية من أجل تطوير البنية التحتية للمدينة حتى تجذب قطاع كبير من السياح وأيضًا تم عمل معارض وورش عمل وتجهيزات مختلفة وكتب ترويجية بعدد من اللغات من ضمنها اللغة العربية من أجل التعريف بالمدينة ، حيث تم التعريف بالمدينة على أنها مكان سياحي لركوب الدرجات الهوائية وتم أيضًا التعريف بمعالم المدينة و تم عمل عدة تطبيقات هاتفية لتكون المدينة هي الواجهة السياحية الأولى لمحبي رياضة ركوب الدراجات الهوائية .

تستقبل المدينة حوالي 100 ألف سائح سنويًا وسوف تضاعف النقلة النوعية التي حدثت لها أعداد السياح ، كما أن المدينة من المدن السياحية الجميلة التي ينتشر فيها المطاعم الفاخرة  تقدم الوجبات التركية الشهية  ، يطلع عليها اسم الريفيرا التركية تمتزج بالمدينة الروائح الطبيعية الخلابة مع النشاطات المسلية التي تناسب جميع الأعمار، تعد المدينة أكبر ميناء طبيعي في العالم تحيط بها الجبال المكسوة بأشجار الصنوبر  يخرج الإنسان فيها من روتين الحياة يمكن أن يمارس الأنشطة المرحة كالغوص والغطس وركوب الأمواج وركوب الدراجات الهوائية على الساحل الأخضر الطويل .

بالطبع المدينة قبلة لعشاق فنون التصوير الضوئي تجد فيها الجبال المكسوة بالخضرة ومن حولها البحر وأشجار الصنوبر وتتمتع المدينة بالمناخ الجاف صيفًا والدافئ شتاءًا، كما أنها تشتهر بالرمال السوداء على الشواطئ ومياه البحار فيها دافئة من أهم المناطق السياحية فيها منطقة داليان اللوحات الصخرية يمكن الوصول إليها بالبواخر وشاطئ اتشملر الذهبي ذو المياه الصافية أجمل من شواطئ المالديف والبازار الكبير لعشاق التسوق وأنشطة السفاري و الحمام التركي وحيث التدليك والاسترخاء والاستمتاع بالهدوء والبعد عن الصخب بعد يوم حافل من المتعة والترفيه..

بالطبع المدينة بعد التعديلات التي طرأت عليها يجب أن تكون هي وجهتك السياحية المقبلة لربيع 2017م هي فرصة جميلة لعشاق رياضة ركوب الدراجات الهوائية والمرح ..

الوسوم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock