ممارسة الأمهات للرياضة في أثناء الحمل ترتبط مع تراجع خطر البدانة عند الأطفال لاحقاً

أفاد باحثون بأن ممارسة النساء للتمارين الرياضية في أثناء الحمل يرتبط مع تعزيز الصحة الاستقلابية عند مواليدهن لاحقًا، وهو ما يساعد على تجنب البدانة. يقول المعد الرئيسي للدراسة جون سيوك سون، الأستاذ بجامعة واشنطن الأمريكية: ‘تقترح نتائج دراستنا بأن قلة التمارين الرياضية في أثناء الحمل قد يُؤهب المواليد للبدانة لاحقاً.’

ممارسة النساء للتمارين الرياضية

ممارسة النساء للتمارين الرياضية
ممارسة النساء للتمارين الرياضية

أجرى الباحثون دراستهم على جراء فئران، كانت أمهاتهم قد أكملت ساعة من التمارين منخفضة الشدة في اليوم، بالمقارنة مع جراء فئران لم تُجبر أمهاتهم على فعل الشيء ذاته. ووجد الباحثون بأن أطفال الأمهات في الفئة الأولى كانت لديهم مستويات أعلى من البروتين بالمقارنة مع الدهون، واكتسبوا وزناً أقل بعد 8 من العمر.

وعلى الرغم من أن الدراسات على الحيوانات قد لا تؤتي بنتائج مماثلة عند تكرارها على البشر، إلا أن الباحثين أوصوا النساء الحوامل بممارسة الرياضة حتى وإن كُن يتمتعن بأجساد رشيقة.

المصدر: ديلي ميل

https://www.dailymail.co.uk/news/article-6897311/Women-help-prevent-children-obese-exercising-pregnancy-study-says.html

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى