صحة

منظمة الصحة:لا توجد مضادات حيوية للبكتريا الجديدة

حذّر تقرير جديد لمنظمة الصحة العالمية من توفّر علاجات محدودة في الوقت الحالي لمشكلة البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية، وهو ما يعكس الحاجة الشديدة إلى علاجات أقوى وأكثر فاعلية في السنوات القليلة المقبلة. ودعا التقرير شركات الأدوية والباحثين إلى التركيز على هذه المشكلة، لإيجاد أدوية فعّالة تستطيع التصدي لمشكلة البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية التقليدية.

من أكثر أنواع البكتريا المقاومة للأدوية خطورة بكتريا السل، ولا يوجد إلا القليل من العلاجات التي تكافح هذه المشكلة

وبحسب بيانات منظمة الصحة العالمية تتسبب البكتريا المقاومة للأدوية في وفاة 480 ألف إنسان حول العالم سنوياً.

وقالت البروفيسورة سوزان هيل مديرة قسم الأدوية الأساسية بمنظمة الصحة العالمية: “يجب عل شركات الأدوية والباحثين التركيز بشكل عاجل على إنتاج مضادات حيوية جديدة ضد أنواع معينة من الالتهابات الخطيرة التي تقتل المرضى في غضون أيام، لأن ليس لدينا خط دفاع في مواجهة هذه المشكلة”.

وكشف التقرير عن وجود 51 نوعاً جديداً من الأدوية الخاصة بهذه المشكلة، من بينها 33 مضاداً حيوياً، لكن 8 فقط منها تفي بمعايير منظمة الصحة العالمية بشأن العلاجات المبتكرة التي يرجّح أن تساعد في التصدي لمشكلة البكتريا المقاومة للأدوية.

ولفت تقرير منظمة الصحة العالمية أن من أكثر أنواع البكتريا المقاومة للأدوية خطورة بكتريا السل، ولا يوجد إلا القليل من العلاجات التي تكافح هذه المشكلة، وهي علاجات لا تكفي لمواجهة هذا التهديد المتزايد، والذي تتوقع التقارير الطبية تفاقمه خلال 5 سنوات.

وتنتظر 10 أدوية جديدة الموافقات لتنضم إلى ترسانة الأدوية القليلة المتوفرة لعلاج البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock