آخر اخبار الصحة

مواد كيميائية في أقراص الحديد قد تسبب السرطان

حذر باحثون من أن أقراص الحديد التي يتناولها ملايين الناس يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بسرطان الأمعاء.

ووجدت الدراسة الجديدة أنه حتى الجرعات المنخفضة من المادتين الكيميائيتين “ferric citrate” و”ferric EDTA”، المتواجدة عادة في مكملات الحديد التي لا تستلزم وصفة طبية، قد تحفز تطور الأورام.

ومن خلال تجارب على الخلايا البشرية أجريت في المختبر من قبل فريق باحثين من المملكة المتحدة والسويد، تبين أن هذه المواد الكيميائية تعزز جزيئا مرتبطا بأشكال سرطان القولون المميتة.

وقالت المعدة الرئيسية للدراسة، البروفيسورة ناتالي شيرز، من جامعة تشالمرز للتكنولوجيا في غوتنبرغ، إن مادتي “ferric citrate” و”ferric EDTA” قد تسببان السرطان، فهما تزيدان من تكوين بروتين “amphiregulin”، وهو علامة معروفة غالبا ما ترتبط بالإصابة بالسرطان وسوء التشخيص.

وهذه ليست المرة الأولى التي تثار فيها مثل هذه المخاوف، حيث أشارت دراسة نشرت قبل عامين إلى أن الحمض النووي للخلايا في الأوعية الدموية يمكن تدميره في غضون 10 دقائق من ابتلاع أقراص الحديد.

وينصح الباحثون بمتابعة النصائح الطبية عند استخدام أقراص الحديد. والجدير بالذكر أنه يمكن لمن يعانون من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد الأكثر شيوعا خاصة بين النساء، يمكن الحصول على معظم الحديد الذي يحتاجه الجسم من خلال المواد الغذائية مثل اللحوم والأسماك والخضروات والفواكه والحبوب الكاملة.

إلا أن تلك الأغذية لا تكفي في بعض الأحيان، لذلك توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية الرجال بالحصول على معدل 8.7 ملغ من الحديد يوميا، والنساء خلال الحيض ما معدله 14.8 ملغ، وقد تحتاج الحوامل أيضا إلى مكملات الحديد لضمان حصولهن على ما يكفي للجنين.

المصدر: ذي صان

فادية سنداسني

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock