مياه فلو للأطفال هل هي آمنة أم لا

يتسائل الكثيرين حول المياة القلوية Flo، والتي إنتشرت مؤخراً بفعل الأقاويل حول كونها مياه علاجية، التي تسهم في علاج العديد من المشكلات الصحية والأمراض المزمنة مثل إرتفاع ضغط الدم وإرتفاع مستوى السكر في الدم وحتى أمراض القلب المتعلقة بإرتفاع معدل الكوليسترول، ولكن زاد الجدل حول مياه فلو للأطفال، فهل هي آمنة تماماً للإستخدام بالنسبة للأطفال؟ أم أنها تمثل بعض الخطر على صحة أطفالنا؟ وخاصةً فيما يتعلق بكونها تتسبب ببعض الأعراض الجانبية، على عكس مياه الشرب العادية، ونستعرض معاً المعلومات حول مياه فلو للأطفال في السطور التالية.

ما هي مياه فلو للأطفال؟

مياه فلو هي نوع من المياه القلوية، والتي يبلغ معدل الرقم الهيدروجيني بها 8، كما أنها تحتوي على العديد من المعادن والأملاح المعدنية الهامة لتعويض النقص في الجسم، والتي تساعد على ترطيب الجسم بشكل صحي، وتحتوي مياه فلو للأطفال على أملاح الصوديوم، كلورايد، كالسيوم، سيليكا، بيكربونات، كبريتات، بوتاسيوم وماغنسيوم.

فوائد مياه فلو للأطفال
فوائد مياه فلو للأطفال

هل المياه القلوية آمنة للأطفال؟

لم تتوفر الكثير من الأبحاث الكافية لإثبات مدى أمان المياه القلوية للأطفال، فبالرغم من كونها تساهم في إعادة الإتزان في درجة الحموضة الخاصة بالجسم، إلا أن ظهور بعض الأعراض الجانبية للمياه القلوية أثار الجدل حول إستخدامها للأطفال تحت سن 14 سنة، وذلك لما لها من تأثير سلبي قد لا يتحمله جسم الأطفال.

وأضافت الأبحاث حول المياه القلوية للأطفال بعض التحذيرات التي يجب على البالغين أخذها في عين الإعتبار عند تناول الأطفال للمياه القلوية، وهي كالتالي:

  • لا يُنصح بإستخدام المياه القلوية لصنع الطعام الخاص بالأطفال.
  • لا يجب تناول الأطفال الأدوية مع المياه القلوية.
  • يمنع تماماً إستخدام مياه فلو للأطفال أثناء تناول الطعام، حيث يجب أن يتناولوها على فترات متباعدة خلال اليوم.
المياه القلوية للأطفال
المياه القلوية للأطفال

فوائد مياه فلو للأطفال

مع مراعاة التحذيرات السابقة يمكن للأطفال فوق سن الـ 14 عاماً التمتع بمزايا مياه فلو القلوية، والتي تتمثل في:

  • حماية أجسامهم من الإصابة بالأورام الخبيثة.
  • كما أنها ترفع من أداء الجهاز المناعي بالجسم مما يعمل على تقوية المناعة ومقاومة الأمراض بفاعلية.
  • تسهم إلى حدٍ كبير في ترطيب جلد الأطفال والعناية به؛ نظراً لإحتوائها على العديد من الأملاح المعدنية التي تضفي قيمة عالية لها.
  • تسهم في حماية العظام وتقويتها، كما تسهم في الحفاظ على مينا الأسنان وقوتها.
  • تعالج آلام إلتهاب المفاصل والآلام الروماتيزمية.
  • ويمكن إستخدامها بين الحين والأخر ليستفيد منها جسم الأطفال دون الإعتماد عليها بشكل كلي، وبالتالي يمكن للأطفال تجنب أضرارها.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى