نصائح مجربة من أجل تنشيط الذاكرة

تنشيط الذاكرة من الأمور التي تشغل بال الكثير من الأشخاص من أجل القدرة على القيام بالمهام اليومية التي نقوم بها حيث أن ضعف الذاكرة يعوق الكثير من أنشطتنا اليومية لذلك تقدم لكم مجلة رجيم بعض النصائح الموثوق فيها والتي تساعد على تنشيط الذاكرة في أسرع وقت.

تنشيط الذاكرة

تعريف الذاكرة

  • هي مهارة يتم تنميتها بالتدريب والممارسة, لها العديد من الوظائف الحسية ووظائف طويلة وقصيرة الأمد.
  • من وظائفها نقل واستقبال المعلومات من أعضاء الجسم, وتخزينها لمدة ثواني وبعد ذلك يتم إرسالها للذاكرة قصيرة الأمد وإذا حدث تنمية للموقف يتم تخزينها في الذاكرة طويلة الأمد.

نصائح عامة لتنمية الذاكرة

  • الاهتمام بالأمر يعزز من تخزينه في الذاكرة.
  • انتقاء واختيار أهم المعلومات والأحداث التي تكون في الموضوع المراد تذكره, وذلك يمكن عن طريق تدوينها وكتابة الملاحظات عليها.
  • فهم الموقف يساعد من من معدل فرصة تذكره.
  • عقد النية على تذكر شئ ما, يرفع من درجة التركيز.
  • ربط المعلومات الجديدة بمعلومات أخرى مخزنة في الذاكرة من قبل.

تنشيط الذاكرة

تجارب فعلية أثبتت نجاحها في تنشيط الذاكرة

  • التنشيط بالاهتمام بالغذاء والحرص على تناول وجبات متزنة محتوية على جميع العناصر التي يحتاجها الجسم بالكميات الكافية مثل الأغذية الغنية بالأوميجا 3, والغنية بفيتامين B,D, وأغذية الحديد من الخس والسبانخ والكبدة, والخضروات والفواكه المحتوية على مضادات الأكسدة, وغيرها من الأغذية التي بدورها تعمل على تجديد خلايا الدماغ وتنشط الذاكرة.
  • الحرص على أداء بعض التمارين الذهنية التي تنمي الذاكرة وتقويها: كممارسة بعض الألعاب المحتوية أرقام أو ألغاز أو تعتمد على عمليات الجمع والضرب, وبعض وسائل الترفيه المعتمدة على تذكر الصور ودمجها مع بعضها.
  • زيادة التركيز في الأحداث وربطها بتاريخ معين أو صور معينة أو أشخاص كانوا حاضرين لهذا الحدث.
  • هناك بعض الأمور التي يستوجب فيها الراحة وعدم الارهاق, مثلا عند الاستعداد لتخطي امتحان أو مقابلة عمل, فمن الخطأ مواصلة السهر اعتقادا بأن هذا سيحفظ المعلومات, ولكن هذا يرهق المخ وبالتالي لا تنشط الذاكرة.
  • الحرص على أداء التمارين الرياضية أو ممارسة المشي يوميا لمدة نصف ساعة يساعد على تقوية المخ ويقلل من فرص الإصابة بمرض الزهايمر.
  • تقليل السكريات في الوجبات الغذائية له دور فعال في تقوية الذاكرة بل وتقوية أنشطة جميع أجزاء الجسم كما نتج عن الدراسات الطبية السابقة.
  • التخلص من الوزن الزائد والذي له دور في حدوث تغيرات للجينات المصاحبة للمخ, بالتالي الحفاظ على الوزن الصحي السليم يعزز من القوة الإدراكية لدى المخ.
  • أثبتت التجارب أن الأشخاص الحريصين على تناول الكركم داخل غذائهم بشكل مستمر, لديهم ذاكرة أقوى من الأشخاص الغير مهتمين بذلك, ويرجع السبب إلى أن الكركم يحتوي على مضادات للأكسدة تمنع موت خلايا المخ بل تحافظ على حيويتها لتقوم بدورها.

بعض الأعشاب الطبيعية المجربة لتنشيط خلايا الذاكرة

  • إضافة زيت حبة البركة إلي اللبن يعزز من تقوية الذاكرة.
  • النعناع يعمل على استرخاء عضلات الجسم مما يمنع المخ قدرة تجديد خلاياه.
  • شرب مغلي البقدونس يعمل على تقوية الذاكرة.
  • الثوم: فهو يعمل كمطهر جيد للسموم وإزالة الدهون الزائدة في الدم مما يمنح الدم فرصة للوصول إلى المخ بسهولة ويعزز خلايا المخ للقيام بوظائفها.
  • نبات إكليل الجبل والذي أثبت فعاليته في حل مشاكل التذكر.
  • استنشاق الريحان يقلل من التوتر مما يمنح خلايا الجسم الهدوء وعدم الضغط علي المخ.

توصيات فعالة في تنشيط المخ والتذكر لدى كبار السن

  • المحافظة علي صحة القلب كلما تقدم السن وذلك لأن أمراض القلب تحدث خلل في وظائف المخ.
  • يتناسب تقدم العمر عكسيا مع نسبة الحديد في الجسم, فكلما زاد السن قلت نسبة الحديد والذي يعمل نقصانه على ضعف الذاكرة, بالتالي على الشخص المسن الحرص على اتزان نسبة الحديد في جسمه إما بالغذاء أو بتناول بعض المكملات المناسبة له تحت إشراف الطبيب.
  • هناك بعض الأدوية التي تضعف التركيز مثل أدوية القرحة ومضادات الاكتئاب وأدوية الشيخوخة, فعي قدر الإمكان يجب على الإنسان الحفاظ على صحته حتى لا يلجأ لمثل هذه الأدوية كلما تقدم في السن.