نظام غذائي وتدريبي لصاحب الجسد النحيل

أحد أصعب أنواع الأجسام فيما يتعلق باللياقة البدنية هو الجسد الذي يعمل على الأيض بشكل سريع، حيث يميل إلى اكتساب العضلات في وقت طويل.

في الواقع هناك ثلاثة أنواع رئيسة للجسم الرئيسية، فهناك إندومورفس، ميسومورفس و إكتومورفس، النوع الأول هو من يمتلك قدرة بطيئة على الأيض، ما يجعله يكتسب عضلات في وقت أقل، والنوع الثاني هو المتوسط، أما النوع الثالث، فهو ما نتحدث عنه في السطور التالية، وهو الشخص الذي يقوم بعملية التمثيل الغذائي بشكل سريع.

وهذا الشخص غالبا ما يمتلك كتفين ضيقة، وجسم ضعيف، وهزيل، كما أنه شخص نحيف، وهو أكثر شخص يكون بحاجة لتناول الطعام أكثر من غيره، كما أنه أكثر كفاءة، من غيره في حرق الطعام، ويستغل ذلك في أداء الوظائف الحيوية، أكثر من النوعين الآخرين للجسم.

والطعام بالنسبة لهذا الشخص يكون ملئ بالسعرات الحرارية والمواد المغذية إذا كان يرغب في تحقيق أقصى قدر من المكاسب العضلية.

ومن هنا فإن تناول الكثير من المواد الغذائية منخفضة السعرات الحرارية، مثل الخضار، قد لا يمنحك ما يكفي من السعرات الحرارية الإجمالية، حتى لو كنت تركز على الكربوهيدرات، ونسيان الدهون، وهو ما يجعلك أكثر عرضة لزيادة الوزن.

سوف تجعل من أصعب بكثير لزيادة الوزن، نظرا الدهون يساهم أكثر من ضعف عدد السعرات الحرارية مثل الكربوهيدرات، ولكن القاعدة العامة تقول أنه يجب تناول ما بين 250-500 سعرة حرارية فوق كمية الخاصة بك، وبالنسبة لهذا الشخص فهو يحتاج إلى تناول أكثر مثل 700 سعرة حرارية فوق ما يحتاج.

وفيما يتعلق بالتدريب، فيجب الاعتماد على رفع الوزن الثقيل والتركيز في الغالب على انخفاض حجم التدريب، كما يجب الاعتماد على حركات مركبة، وتمارين القرفصاء ورفع الاثقال، لتحقيق أقصى قدر من المكاسب العضلية، مع القيام بالتمرين مرتين اسبوعياً.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى