صحة

هرمون ينتجه الجسم خلال الرياضة يعالج هذه الأمراض

أجرت الجامعة الاتحادية في ريو دي جانيرو دراسةً حول أمراض الخرف، تبّين في نتائجها أن التمارين الرياضية تساهم في استعادة الذاكرة لمن فقدها، وذلك عبر هرمون يُنتجه الجسم خلال النشاط الرياضي.

فيبدو أن التمارين الرياضية قد تكون المفتاح لحل مشاكل الذاكرة وأمراض الخرف والألزهايمر.

الدراسة، التي استمرت 7 سنوات ونُشرت في مجلة “طب الطبيعة” الشهر الحالي، أظهرت التأثير الإيجابي لهرمون “إيريسين” الذي ينتجه الجسم خلال التمارين الرياضية في حماية وظائف الدماغ والحفاظ على الذاكرة والمهارات الفكرية.

الدراسة تضمنت فئران مختبر تعاني من مرض الألزهايمر، وبعد شهر من التمارين الرياضية تمكنت الفئران من استعادة ذاكرتها عبر إنتاج هرمون “إيريسين” من خلال التمارين الرياضية.

نتائج الدراسة لم تظهر إمكانية هرمون “إيريسين” في الوقاية من الزهايمر، لكنها أثبتت فعالية الهرمون الناتج عن التمارين الرياضية في معالجة أعراض عدة من المرض لدى فئران المختبر.

زر الذهاب إلى الأعلى