هل تتناول حلويات أثناء التمرين؟!

من يشاهد تمارين اللياقة البدنية على مواقع التواصل الاجتماعي، ومن خلال فيديوهات اليوتيوب والفيس بوك، يلاحط أن من يقوم بالتمرين يتناول الحلوى خلال التمرين، حتى مع اعتماده على نظام غذائي مرن.

وتعمل تلك الحلوى على تعزيز الأداء والطاقة خلال جلسات التمارين، خاصة أنها عبارة عن كربوهيدرات بسيطة، وتستهلك وقت بسيط في الهضم.

كما أن الكربوهيدرات هي المصدر الرئيسي للطاقة، وبعد تناول الكربوهيدرات، يتم تقسيمها إلى جزيئات جلوكوز، وأخرى جليكوجين، على أن يتم تخزين الأخيرة في العضلات والكبد.

وتناول الحلوى يمكن أن يستغرق هضمه من 15-45 دقيقة، بعد هضم جزيئات السكر تمامًا، كما يتم إرسال جزيئات السكر إلى أجزاء مختلفة من الجسم حيث يمكن استخدامها.

فإذا كنت تقوم بعملية رفع للوزن خلال مدة من 60: 90 دقيقة، فقم بتناول الحلوى في الدقيقة 20 من التمرين، تساعدك على زيادة التحمل لعدة ساعات، وهو أحد الاسباب الرئيسة لتناول عداءي المارثون وراكبي الدراجات والرياضيين ولاعبي التنس، وجبات سكرية خفيفة خلال التدريب.

وتأتي مشكلة الحلوى في سوء توزيع تدفق الدم، بين عضلات وأجزاء جسمك، وهذا يعني أن ما يقرب من 20٪ من الدم في الجسم يستخدم لعضلاتك و 80٪ يستخدم من قبل الأجهزة الأخرى مثل (الكبد والأمعاء، وما إلى ذلك، والخلاصة أنه إذا كنت تشعر أن الحلوى تمنحك دفعة اضافية، فيجب تناولها فورًا.

زر الذهاب إلى الأعلى