صحة

هل يمكن للأطفال منح الحياة لمرضى القلب؟

HealthDay News : 27-Sep-2017

توصلت دراسة حديثة إلى أن الحبل السري يمكن الاستفادة منه بعد الولادة، بدلاً من رميه في سلة المهملات، إذ يمكن استخدامه في تحسين حياة المرضى المصابين بفشل القلب.

وبحسب الباحثين، فيمكن بعد أخذ إذن الوالدين، استخلاص خلايا جذعية من الحبل السري للمولود وحقنها ضمن المرضى المصابين بفشل قلبي.

اشتملت الدراسة على 30 مريضاً تتراوح أعمارهم بين 18-75 عاماً كانوا يُعالجون من الفشل القلبي، إلا أنهم كانوا بحالة مستقرة عند إجراء الدراسة. جرى توزيع المرضى في مجموعتين بشكل عشوائي، جرى حقن أفراد المجموعة الأولى وريدياً بخلايا جذعية من الحبل السري لمواليد جدد، في حين جرى حقن أفراد المجموعة الثانية بدواء وهمي.

قام الباحثون بمراقبة المرضى الذين جرى حقن الخلايا الجذعية لديهم لمدة سنة، ولاحظوا تحسناً في وظائف القلب لديهم. كما أفاد المرضى عن تبدلات إيجابية في حياتهم اليومية واستعادة القدرة على القيام ببعض المهام، مثل قيادة السيارة.

يقول المعد الرئيسي للدراسة الدكتور فيرناندو فيجويروا، الأستاذ بكلية الطب بجامعة آنديز بتشيلي: “لقد لاحظنا تحسناً واضحاً في جودة حياة هؤلاء المرضى. وقد كتب لنا أحد المرضى (ويعمل طبيباً) رسالةً طريفة يشرح لنا فيها كيف شعر بالطاقة تدب في جسده من جديد، وكيف استعادت بشرته لونها الطبيعي، وأنه تمكن من العودة إلى عمله، وتحسنت الوظيفة الجنسية لديه.”

وبحسب الباحثين، فإن النتائج جاءت مفاجئة لهم، وشجعتهم على إجراء المزيد من الدراسات. من جهة أخرى، فلم يلاحظ الباحثون أية آثار جانبية للعلاج.

ويخطط الباحثون حالياً لمتابعة المرضى الذين شاركوا في الدراسة لمدة ثلاث سنوات بغية تحليل النتائج بعيدة المدى للعلاج.

إلا أن بعض الباحثين يلقون بظلال الشك على نتائج الدراسة. فتقول الدكتورة ماري نورين، المديرة الطبية لبرنامج زراعة القلب بمركز فينسنت في أنديانابوليس: “على الرغم من أن نتائج الدراسة تبدو مشجعة للغاية، إلا أن هناك بعض جوانب القصور فيها، مثل صغر حجم عينة البحث، وكون جميع أفرادها رجالاً، وكانوا يتمتعون بصحة جيدة نسبياً عند إجراء الدراسة.”

وتشير نورين إلى أنه كون أفراد عينة البحث لا يعانون من حالات صحية بالغة، فمن غير المعلوم كيف يمكن أن يستجيب المرضى الذين يعانون من حالات صحية أشد لهذا العلاج. كما أشارت نورين إلى قصر أمد الدراسة.

جرى نشر نتائج الدراسة في السادس والعشرين من شهر سبتمبر الحالي في مجلة أبحاث الدورة الدموية التي تصدرها الرابطة الأمريكية لصحة القلب Circulation Research.

هيلث داي نيوز، جيا ميلر

SOURCES: Maroun Khoury, Ph.D., professor and chief scientific officer for cells, University of the Andes School of Medicine; Fernando E. Figueroa, M.D., professor and program director, Translational Research in Cell Therapy, University of the Andes School of Medicine, Santiago, Chile; Mary Norine Walsh, M.D., medical director, Cardiac Transplantation Program, St. Vincent Heart Center, Indianapolis, and president, American College of Cardiology; Sept. 26, 2017, Circulation Research

Copyright © 2017 HealthDay. All rights reserved.URL:http://consumer.healthday.com/Article.asp?AID=726895

By Gia Miller
HealthDay Reporter

اظهر المزيد