والد الطفلة المعنفة دارين يعود من جديد.. ماذا فعل هذه المرة؟

أثارت قضية الطفلة المعنفة “دارين”، جدلا واسعا في المملكة العربية السعودية مؤخرا، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الواقعة، مسلطين الضوء على عنف ووحشية الأب الذي تجرد من مشاعر الإنسانية بإلحاق الأذى بهذه الطفلة.
وأعاد الأب، الذي اشتهر إعلاميا بمعنف الطفلة “دارين”، إثارة الجدل مجددا، ولكن هذه المرة بإلحاق الأذى بطفليه من طليقته، واللذان تتراوح أعمارهما بين 5 و6 سنوات، وذلك خلال زيارته المستحقة بموجب حكم محكمة الأحوال الشخصية برؤيتهما مرة كل أسبوعين، حيث احتجزهما ورفض إعادتهما منذ أسبوعين تقريبا.
وقالت والدة الطفلين، إنها تقدمت ببلاغ رسمي عن احتجاز الطفلين بعد أن رفض الأب إعادتهما، وطالبت بضرورة إعادتهما لحضانتها.
وأوضحت في تصريحات صحفية لـ “مكة” أن الأب سبق له احتجازها لمدة 6 أشهر في قضية سجلت حينها في شرطة الكعكية قبل أن تعثر عليهما السلطات في منزل جدهما.
وأعربت عن خشيتها أن يلاقي طفلاها مصير شقيقتهما “دارين”، وأن يقوم بتعذيبهما بوحشية، وأن يتضرر مستواهما بسبب الانقطاع عن الدراسة.
وتقدمت الأم إلى الجهات المسؤولة بطلب إحضار الطفلين وإسقاط حق والدهما في الرؤية، مؤكدة امتلاكها أدلة عن تعذيب سابق لهما، وأنها سلمت هذه الأدلة للجهات المسؤولة.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى