صحة

وزارة الصحة الإماراتية تطلق الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي

أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع الإماراتية فعاليات الحملة الوطنية السنوية للكشف المبكر عن سرطان الثدي وعنق الرحم، وذلك حتى 2 نوفمبر(تشرين الثاني) المقبل تحت شعار “افـحـصـي…وطمنينا عليج” وذلك بالتزامن مع مرور 21 عاماً على انطلاق البرنامج الوطني للفحص المبكر لسرطان الثدي عام 1996. وأشار وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية الدكتور حسين عبد الرحمن الرند إلى أن “الوزارة وسعت نطاق الكشوفات المبكرة هذا العام لتشمل الحملة الوطنية السنوية للكشف المبكر عن سرطان الثدي، وتضيف لها هذه السنة الكشف المبكر عن سرطان عنق الرحم، وذلك في إطار التوجه الاستراتيجي لها نحو تعزيز طرق الوقاية والتوعية لحماية المجتمع من الأمراض، وهو ما ينضوي في إطار فعاليات حملة “اطمئنان” لتطبيق المبادرتين المعتمدتين من مجلس الوزراء “الفحص الدوري الشامل” و”الكشف المبكر عن السرطان” منذ عام 2014″.

وأوضح الرند في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، أن “الحملة تسعى أيضاً لتأهيل العاملين في مجال الكشف المبكر عن سرطان الثدي وسرطان عنق الرحم وتزويدهم بالمعلومات الصحيحة والمستجدات العلمية الدقيقة عن المرض والآليات المتبعة في برامج الفحص المبكر، إلى جانب دعم الشراكة والتعاون بين كافة الهيئات الصحية الحكومية وغير الحكومية لدعم جهود الوزارة في مكافحة سرطان الثدي”.

وستقام ورشة عمل وتدريب لفنيات الأشعة مع خبراء من السويد من 22 إلى 27 أكتوبر (تشرين الأول) الحالي في مركز تعزيز صحة الأسرة في إمارة الشارقة، وورشة عمل أخرى بالتعاون مع خبراء من وكالة الطاقة الذرية IAEA من 5 إلى 9 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل لتحديث الدليل الوطني للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

مواضيع ذات علاقة بـ وزارة الصحة الإماراتية تطلق الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي

اظهر المزيد