صحة

وسائل علاج انسداد مسام فروة الرأس

عند قيامك بمحاولات تحفيز نمو الشعر وإعادة إنباته، فمن الضروري أولًا الاهتمام بكل من صحة الشعر الداخلية والخارجية. فهناك العديد من العوامل المرتبطة بتقليل نمو الشعر، من عدم الاهتمام بنظافة فروة الرأس أو انسداد مسامها إلى نقص التغذية الصحية.

على الرغم من أن نمو الشعر وتطويله قد يحتاج إلى المزيد من الوقت، إلا أنه هناك بعض الوسائل التي تساعد على تحفيز نمو الشعر بسرعة. تعرفي إلى بعض من الوسائل الطبيعية الأكيدة لتحفيز نمو الشعر بشكل صحي.

أسباب انسداد مسامات فروة الرأس

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى إغلاق مسام فروة الرأس ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:

  • قلة النظافة: تؤدي قلة نظافة الجسم والرأس إلى تراكم الأغبرة والأوساخ في الشعر، ونزولها إلى جذور الشعر وتكدسها في جلدة الرأس.
  • طبيعة الشعر: حيث تؤثر طبيعة الشعر على فروة الرأس، وعادة ما تزيد فرصة الانسدادات المسامية في الشعر الدهني بسبب زيادة الزيوت في الشعر وتأثيرها على فروة الرأس.
  • حالات التوتر: تسبب حالات الانفعال العصبي المتمثلة في العصبية والتوتر في زيادة إفرازات الجسم، حيث تتسبب هذه الإفرازات في إغلاق المسامات الجلدية بما في ذلك منطقة الرأس.
  • المستحضرات التجميلية: وهنا يكون سبب الانغلاقات استخدام مستحضرات التجميل الخاصة بالعناية بالشعر مثل جل الشعر وشمع الشعر.
  • الإصابة بالأمراض الجلدية: وهنا يكون سبب الانسداد وجود مشكلات في البشرة التي تتكون منها منطقة الرأس، وتتمثل هذه المشكلة في الالتهابات الجلدية أو الفطريات أو التحسس الذي يؤثر على هذه المنطقة من الرأس.

طرق علاج انسداد مسام فروة الرأس

إن انسداد المسامات الجلدية يؤثر على صحة البشرة بصرف النظر عن مكان حدوثه، وبالذات في المناطق الذي ينبت فيها الشعر بكثرة، لأن ذلك يؤثر على بصيلات الشعر، ويحد من قدرتها على إنبات الشعر الجديد، كما يقلل فترة عمر الشعر، ويزيد من سرعة سقوطها، وهناك العديد من الطرق التي تساعد على علاج هذه الانسدادات ومن أهمها ما يلي:

  • الاستحمام: حيث يساعد الماء الدافئ على إزالة الترسبات الموجودة في الجلد، وفتح المسامات الجلدية، ويجب العناية بنوعية شامبو الشعر بحيث يكون مناسبًا لطبيعة الشعر، ولا يؤدي إلى تفاقم الحالة، بالإضافة إلى غسل الشعر بشكل يومي خاصة في الأيام التي ترتفع فيها درجة الحرارة، والتي يكون الشعر فيها معرضًا بدرجة أكبر لأشعة الشمس.
  • تقنين استخدام مستحضرات الشعر: يمكن للإنسان أن يستخدم هذه المستحضرات بطريقة لا تؤذي جلدة الرأس ولا تؤثر على المسامات، بحيث يتم استخدام كمية أقل، وعلى المنطقة العلوية من الشعر التي لا تلامس الجلد.
  • استخدام المستخلصات المفيدة للشعر: وهي مجموعة من المواد التي تساعد على تقوية فروة الرأس، وتزيد مقاومتها لحالات تكدس الزيوت والدهون في جلدة الرأس.
  • التهوية: يجب تهوية جلدة الرأس بين فترة وأخرى من خلال عملية تدليك المنطقة، واستخدام المشط وفرشاة الشعر، كما يجب الحرص على تعريض الرأس للهواء خاصة للأشخاص الذي يغطون رؤوسهم لفترات طويلة.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: