ثقافة عامة

وظيفة جهاز جولجي

محتويات

جهاز جولجي

جهاز جولجي أو جسم جولجي وتُكتب أيضاً غولجي، وهو عبارةُ عن عضيّةٍ توجد في خلايا الكائنات الحيّة والتي تتركّب بتركيبٍ خلويّ معقّدٍ وقد جاءت تسمية هذه الجسيمات نسبةً إلى العالِم الإيطاليّ الذي اكتشفها كاميلو غولجي بعد تجاربه على خلايا القط وبعض أنواع الطيور سنة 1898، تحت المجهر تظهر هذه العُضيّات على شكل منطقةٍ ذات لونٍ داكنٍ في السيتوبلازم أو على شكل مجموعة فجواتٍ منبسطة الشكل متصلة بالشبكية الداخليّة الناعمة بحيث يختلف شكله من خليةٍ إلى أخرى، عادةً ما تحيط بأحد أطراف النواة وتتكوّن من  دكتيوسومات  تنقسم إلى مجموعة صفائح تسمّى الواحدة منها سستيرنى، فما هي وظيفة جهاز جولجي؟

وظيفة جهاز جولجي

يوجد العديد من الوظائف التي يقدّمها جهاز جولجي داخل الخلية الحيوانيّة، وأهم وظيفة لجهاز جولجي هي إفراز وإنتاج الموادّ داخل الخلية؛ وذلك بسبب التصاق حبيباتٍ إفرازيّةٍ بها ومن الممكن أن تكون ذات وظيفةٍ إفرازيّةٍ عاليةٍ جداً وذلك كما في الخلايا الكأسية في الأمعاء وفي الخلايا العنبية في البنكرياس، إضافةً إلى أنّ جهاز جولجي يعمل كممرٍّ إلزاميّ لجميع التي تُنتجها وأيضاً التي تُفرَز في الخليّة وتصل إليه بواسطة الحويصلات المتصلة بين سطح الخليّة وجهاز جولجي.

كما أنّها تقوم بتكوين المركّب النهائي من خلال إضافة السكرّيات للبروتينات وبعدها تقوم بطرح المركّب الناتج إلى خارج الخليّة بواسطة الحويصلات المتّصلة مع سطح الخليّة، إضافةً إلى ذلك فهذه الأجسام تقوم بإنتاج العديد من الجزيئات والتي من أهمّها الشحوم والبروتينات علاوةً على صنع المواد المُصنّفة على أنّها من عديدات التكسّر ومثال عليها المخاط.

معلومات عن جهاز جولجي

  • تتكوّن من أكياسٍ غشائيةٍ تتخذ مع بعضها شكلاً مقوّساً.
  • يصل طول هذه الجسيمات من 0.5 إلى 2 ميكرون.
  • ذات قابليّةٍ لترسيب المواد التي تحتاجها الخليّة مثل نترات الفضة ورابع أكسيد الأزميوم.
  • لا توجد في مكانٍ محددٍ داخل الخليّة؛ بحيث يختلف مكانها حسب نوع الخليّة.
  • تمّ اكتشاف وظائفها من خلال عملية التصوير بالمواد الملونة، وذلك خلال دراسة خلايا بعض أنواع الطيور والقطط.
  • يختلف شكلها باختلاف الحالة الفسيولوجيّة للحيوان: بحيث تتخذ شكل مجسّمٍ صغيرٍ يغطّي مساحةً صغيرةً من السيتوبلازم في الخلايا الطلائية للأمعاء عند حيوانٍ جائعٍ، وبعد أن يتغذّى هذا الحيوان ستبدأ بأخذ نفس الشكل ولكن تتمدد لتغطّي مساحةً أكبر من السيتوبلازم.
  • تنمو بنموّ الكائن الحيّ إلى أن تحيط بالنواة بشكلٍ كاملٍ، ومع ازدياد عمر الحيوان  تبدأ الشبكة بالتساقط والتفتّت والتحوّل إلى حبيباتٍ صغيرةٍ تتوزّع في كافّة أنحاء الخلية.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: