أسلوب الحياة

يتزوج ويحتفل بمقاضاة حكومة نيوزيلندا في نفس اليوم

تزوّج رجل الأعمال في مجال الإنترنت كيم دوت كوم ألماني المولد من خطيبته إليزابيث دونيلي في كوينزتاون بنيوزيلندا اليوم السبت، واحتفل برفع “دعوى تعويض بقيمة عدة مليارات من الدولارات” ضد حكومة نيوزيلندا. وكتب على تويتر: “قبل ستة أعوام من اليوم، ساعدت حكومة نيوزيلندا على التدمير غير القانوني لشركة “ميغا أبلود” ومصادرة أصولي العالمية”. وفي العشرين من يناير (كانون الثاني)، جرى اعتقال دوت كوم وثلاثة من رفاقه في المداهمة التي دخل فيها أكثر من 70 ضابطاً مدججين بالسلاح قصره الذي يقدر بـ30 مليون دولار نيوزيلندي (21 مليون دولار أمريكي) والقريب من أوكلاند بناء على طلب من الولايات المتحدة الأمريكية.

وقام دوت كوم أيضاً بمشاركة صور لزفافه على تويتر. ويحاول دوت كوم حالياً تفادي ترحيله إلى الولايات المتحدة على خلفية 13 اتهاماً من بينها الابتزاز، وانتهاك حقوق الطبع والنشر، وغسيل الأموال والاحتيال عبر الاتصالات السلكية، وكلها تتعلق بعمليات موقع كيم السابق “ميغا أبلود” لمشاركة الملفات.

يشار إلى أن دونيلي (23 عاماً) هي الزوجة الثانية لدوت كوم. وانفصل رائد الأعمال (43 عاماً) عن زوجته الأولى مونا والدة أبنائه الأربعة في عام 2014.

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: