جوالات و تكنولوجيا

“يوتيوب” يستعد لتطوير الترجمة النصية التلقائية للصوت

يعتزم موقع “يوتيوب” المملوك لشركة غوغل، تطوير ميزة الترجمة النصية التلقائية التي يوفرها بعشر لغات مختلفة.

وأكدت ليات كافير، وهي أحد المسؤولين في غوغل أن هذه الميزة الذي يطرحها يوتيوب حققت نجاحا كبيرا خلال السنوات الماضية ومستخدميها تخطوا المليار، فهذه الترجمة ساعدت الكثير من مستخدمي الموقع سواء إن كانوا فاقدين لحاسة السمع أو من غير المتحدثين للغة الفيديو الأساسية في معرفة ماذا يحدث في الفيديوهات التي يشاهدونها.

وأعلنت كافير أن هناك 15 مليون مشاهد يوميا يشاهدون الفيديوهات المصحوبة بترجمة نصية تلقائية للحوار الصوتي.

وأوضحت أن غوغل طور الميزة التي تعتمد بشكل أساسي على تقنية التعرف التلقائي على الحوار الصوتي وساعد هذا في  تحسين نظام الترجمة النصية التلقائية في “يوتيوب” بشكل جيد.

وأضافت أن ميزة التعرف التلقائي شهدت تحسنا في دقتها لتحليل الحوار الصوتي باللغة الإنجليزية وتحويله لنص بنسبة بلغت 50%.

وتتوافر ميزة الترجمة النصية التلقائية للحوار الصوتي في فيديوهات “يوتيوب” بعشر لغات مختلفة هم الإنجليزية والألمانية والفرنسية والإسبانية واليابانية والهولندية والإيطالية والكورية والبرتغالية والروسية، وتعد المنصة بتوسيع قاعدة اللغات المدعومة مستقبلا

اظهر المزيد