جوالات و تكنولوجيا

أبل تطلق حلاً “يزيد الأمر سوءاً” حول بطء بطاريات آي فون

خرج الرئيس التنفيذي لمجموعة أبل تيم كوك عن صمته، وصرح لأول مرة بخصوص الجدل العالمي المثار حول بطء بطاريات هواتف آي فون القديمة، متعهداً بأن الشركة ستطلق حلاً لهذه المشكلة، متمثلاً في تنبيه المستخدمين بأن بطارية هواتفهم ستبدأ مرحلة الشيخوخة، حتى لا يتفاجأوا بالأمر، وذلك في إطار التزام الشركة بالشفافية تجاه مستخدميها. وتأتي هذه الميزة ضمن تحديث جديد قادم لنظام تشغيلها النقال قريباً. وتفحص الأداة الجديدة عمر البطارية وحالتها، وعلى أساسها تمنح المستخدم تقريراً مفصلاً عن عمر البطارية، حتى لا يفاجأ بتوقف هاتفه فجأة أو بطئه، فيصاب بإحباط شديد.

ويأتي هذا الحل بعد انتقاد عالمي واسع لشركة أبل لتعمدها إبطاء هواتف آي فون القديمة، بهدف إطالة عمرها، وذلك من وجهة نظر أبل.

ويرى كوك بأن أبل يجب أن تكون واضحة وشفافة مع المستخدمين فيما يحدث لهواتفهم، وحاول كوك تبديد مخاوف المستخدمين من أن هواتفهم القديمة قد عفا عنها الزمن، وبالتالي خسارتهم بالتوجه لشراء هاتف أندرويد، لذا قال بأن التنبيه لن يكون طارئاً وعاجلاً، بل يعطي فرصة كافية للمستخدم لاتخاذ القرار.

غير أن هذا الحل، يبدو غير مقنع، من وجهة نظر المستخدمين، الذين يأملون وينتظرون من شركة عالمية عريقة مثل أبل حلاً جذرياً لمشكلة البطارية، فمن وجهة نظر المستخدمين، أنه ليس من الطبيعي إقناعهم بدفع آلاف الدولارات لشراء هاتف يتوقعون التخلي عنه بعد عام، نظراً لتراجع أداء بطاريته، الأمر الذي قد يضطر المستخدم إلى إعادة النظر في أولويات احتياجاته من الهاتف وبالتالي الاستدارة لعلامات تجارية أخرى أقل سعراً وأطول عمراً للبطارية.

ويُجدر بأبل التفكير في حل يُطيل عمر بطارية هواتف آي فون، وليس التركيز على تنبيه المستخدم بحالة البطارية.

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: