اخبار العالم

مصر: اكتشاف معبد أثري من العصر “اليوناني الروماني” بواحة سيوة

كشفت البعثة الأثرية المصرية التابعة للمجلس المصري الأعلى للآثار، والعاملة بموقع سلام الأثري، شرق واحة سيوة بحوالي 50 كيلومتراً، اليوم الأربعاء، الجزء الأمامي لمعبد يعود للعصر “اليوناني الروماني”. وأكد رئيس قطاع الأثار المصرية، الدكتور أيمن عشماوي، أن الجزء المكتشف من المعبد عبارة عن أساسات جدران حجرية من سوره الخارجى ومدخله الرئيسي، والتي يبلغ سمكها حوالي متر، وتؤدى إلى فناء أمامي وعلى جانبيه مداخل لحجرات أخرى.

وتوقع عشماوي اكتشاف الجزء الباقي من المعبد مع استكمال الحفريات في الموسم الحالي.

ومن جانبه أوضح رئيس البعثة الأثرية، الدكتور عبد العزيز الدميري، أنه أثناء أعمال رفع الرديم من الموقع ظهر العديد من الأحجار والعناصر المعمارية للجدران المتهدمة، ومن بينها أعتاب علوية تحمل زخارف بالإضافة إلي أجزاء من أعمدة ركنية تحمل زخارف البيضة والسهم واللسان، التي تشتهر بها هذه الفترة.

وأضاف الدميري، أن البعثة تمكنت أيضاً من اكتشاف بقايا أوانٍ فخارية، وأمفورات، وعملات، وتمثال شخص بملامح يونانية، وتمثالين من الحجر الجيرى لأسدين أحدهما بلا رأس.

المصدر: 24.ae

اظهر المزيد