11 نوع غذائي لترطيب البشرة

للحصول على بشرة صحية ونقية خلال فترة الشتاء في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الاغذية لترطيب البشرة

جفاف البشرة

يُعرف جفاف البشرة و جفاف الجلد من أبرز المشكلات الشائعة بين النّاس ، رجالاً و نساء ، فيشعر الشخص بجفاف جلده و بشرته ، و قساوتها ، وتعرّضها للتشقق بسهولة جرّاء الجفاف ، و جفاف الجلد و البشرة هو عبارة عن نقصان الماء من طبقات الجلد ، و بالأخص الطبقة السطحية منه ، و يصيب جفاف الجلد الكبار و الصغار ، ذكوراً و إناث .

أسباب جفاف البشرة و الجلد

تتعرض البشرة للجفاف بسبب العوامل البيئية و الخارجية . درجات الحرارة الباردة و المتدنية تسبب الجفاف في البشرة . يحدث الجفاف بسبب الانخفاض في نسبة الرطوبة ، و بالأخص في فصل الشتاء . الإكثار من الغسيل بالصابون . الإكثار من المطهرات و مواد التنظيف يسببان الجفاف . أمراض الغدة الدرقية تسبب الجفاف كذلك . مرض السكري تسبب الجفاف أيضاً . سوء التغذية يسبب الجفاف في البشرة . التهابات الجلد ، تسبب الجفاف . الأصابة بأمراض الربو ، أو الإصابة بالحساسية ، يساهمان في حدوث جفاف في البشرة .

11 نوع غذائي لترطيب البشرة

1- الجزر:

البيتا -كاروتين المضاد للأكسدة الموجود في الجزر يحافظ علي صحة العين و ايضاً في نفس الوقت يحافظ علي صحة البشرة.

يتم تحويل مادة الكاروتين الموجودة في الجزر بواسطة اجسامنا إلي فيتامين أ، الذي يحسن الرؤية و المناعة و صحة الجلد. يحتوي الجزر ايضاً علي الليكوبين بالإضافة إلي بيتا كاروتين اللذان معا يحميان البشرة من اضرار الأشعة الفوق بنفسيجية. اظهرت البحاث ان طهي الجزر قد يفقده مادة البيتا كاروتين، لذلك يفضل تناول الجزر الخام او المطبوخ علي البخار .

2-الكرنب:

الكرنب هو نوع من أنواع الخضراوات المتوفر بكثرة خلال فصل الشتاء. الكرنب يحتوي علي مواد غذائية قوية صديقة للبشرة، بما في ذلك مواد مضادة للأكسدة و فيتامين أ و فيتامين ك ، و كل ماتحتاجه من مواد غذائية مفيدة للبشرة موجودة في كل حصة من الكرنب. و كذك فييتامين ج بالإضافة إلي المعادن مثل البوتاسيوم و الكالسيوم و المغنسيوم. كما ان النسبة العالية من الكبريت الموجودة في الكرنب يمكن ان تساعد في الحد من احمرار الجلد و التجاعيد.

بينما فيتامين سي الذ ي يعتبر الفيتامين الأساسي في الكرنب يقوي من ألياف الكولاجين و هو سلالة طويلة من البروتين يقوم بجمع خلايا الجلد معاً من أجل بشرة صحية. كوب واحد من الكرنب يعادل 100% من القيمة الموصي بها من فيتامين ج للنساء.

3-القرع:

القرع من الخضراوات الغنية بالفيتامينات المتعددة المفيدة للبشرة مثل بيتا كاروتين الذي يتحول بواسطة اجسامنا إلي قيتامين أ، الذي يستخدمة الجسم في إنتاج الزهم و هو الزيوت الطبيعية التي تحافظ علي ترطيب البشرة و الشعر. كما ان القرع يوفر كمية كبيرة من فيتامين سي المفتاح لإنتاج و الحفاظ علي الكولاجين بالإضافة إلي البوتاسيوم و الألياف.

4-البروكلي:

هو من انواع الخضار الصليبية الذي يعتبر مصدر طبيعي كبير لمادة “جلوكورافنين” المعروف بخصائصه القوية في تجديد الجلد. كما ان البروكلي يحتوي علي فيتامين سي الأساسي في إنتاج الكولاجين و كذلك فيتامين إي الذي يحمي من تلف الخلايا و فيتامين ب الذي يعطي للجلد توهجا و اشراقاً. كما ان البروكلي من المواد الغذائية التي تحارب السرطان .

5-ماتشا:

الماتشا هو مسحوق ناعم مصنوع من أوراق الشاي الأخضر، و هو مضاد للأكسدة بشكل عظيم. مادة “الكاتيكين” هي من مركبات مادة “بوليفنوليك” الموجودة في الشاي الأخضر. وعند تحضير الماتشا من خلال تجفيف و تبخير أوراق الشاي الخضراء الطازجة ، لا يحدث تأكسد للأوراق مما يؤدي إلي مستويات عالية من “الكاتيكين”.

شرب شاي الماتشا يدعم الجسم بمضادات الأكسدة التي تساعد في حماية البشرة من الأشعة الفوق البنفسيجية و يمكن ايضاً استخدام مسحوق الماتشا في عمل اقنعة للوجه و كريمات موضعية للبشرة .

6-السبانخ:

السبانخ هو من المواد الغذائية متعددة الفوائد، حيث يحتوي علي خصائص وقائية من الأمراض و يعزز من الصحة العامة. السبانخ ليست غنية فقط بالمواد المضادة للأكسدة و الحديد و لكنه ايضا مصدر جيد للفولات و فيتامين ج الذي يعزز من إصلاح الخلايا الذي يساعد في الحد من ظهور الخطوط الدقيقة و التجاعيد .

7- السلمون:

السلمون ايضاً من الأطعمة التي عرفت بفوائدها العظيمة خاصة للجلد. يحتوي السلمون علي الأحماض الدهنية اوميجا 3 الذي يحافظ علي نضارة و رطوبة البشرة. كما ان السلمون هو مصدر جيد للسيلينيوم الذي يساعد في حماية الجلد ضد التلف التأكسدي و يحسن من مرونته و يقلل من الألتهابات ، مما يجعل السلمون مفيد بشكل خاص لأولئك الذين يعانون من مشاكل حب الشاب .

8-الكرز:

يحتوي الكرز علي فيتامين سي و الأمثوسيانين وهو احد مضادات الأكسدة القوية المفيد جداً في ترطيب البشرة و يحميها من علامات تقدم السن . و كلما كانت ثمرة الكرز داكنة كلما كانت تحتوي علي المزيد من المواد المضادة للأكسدة.

9-اللوز:

اللوز هو مصدر ممتاز للزنك و الحديد و حامض الفوليك و فيتامين إي. الزنك مفيد للبشرة المتقدمة في العمر و فيتامين إي الذي يغذي الجلد من الداخل مما يساعد في الحماية ضد اضرار الجزيئات الحرة كما انه يعزز من تجديد الخلايا لذاتها .

10- بذور تشيا:

بذور تشيا توفر اثنين من الأحماض الدهنية الأساسية و هما حمض اوميجا 3 الفا لينولينيك و حمض اوميجا 6 اللينولينيك. و كلاهما اوميجا 3 و 6 يوفران مضادات للألتهابات مما يساعد في تعزيز و تجديد البشرة و يساهما في الحفاظ علي شباب البشرة و نضارتها. يحتاج الجسم إلي الأحماض الدهنية الأساسية و لكنه لا يستطيع انتاجها لذلك لا بد من استهلاك المواد الغذائية لتي تحتوي علي الأحماض الدهنية الأساسية من أجل صحة افضل .

11-الشيكولاته الداكنة:

الكاكاو هو مسحوق بودرة مصنوعة من حبوب الكاكاو الغير محمصة، و هو مصدر طبيعي اخر للمواد المضادة للأكسدة المغذية للجلد. الكاكاو ،علي عكس الشيكولاته يحتفظ بمضادات الأكسدة ، كما ان الدراسات اثبتت ان له اَثار ايجابية علي علامات تقدم السن. و وفقا لدراسة حديثة، وجدت ان النساء الكوريات اللاتي تتراوح اعمارهن ما بين 43-86 ، و يستهلكون مشروب الكاكاو يوميا لمدة 6 شهور ، شهدوا تحسن واضح في التجاعيد و علامات تقدم السن الأخري.

معالجة جفاف البشرة

– أخذ حمام دافئ لمدة قصيرة لا تتعدى عشرة دقائق، فالحرارة تعمل على إزالة الدهون الطبيعيّة الموجودة في البشرة والتي تقوم على ترطيبها، كما يجب الأخذ بعين الغبار أنّ الحمام الدافئ، أو البخار لن يحلّ المشكلة وإنّما سيفاقمها، لذلك لا يجب اللجوء لمثل هذه الحلول لمعالجة جفاف البشرة. تجفيف البشرة بمنشفة قطنيّة ناعمة، وذلك عن طريق الضغط الخفيف، وليس الفرك.
– استخدام الصابون غير المعطَّر، لأن الصابون العطري يكون قاسياً على البشرة، وينصح باستخدام الصابون المحتوي على مادة السيراميد، فهو مادة دهنيّة جيدة للبشرة الجافة، ويعوض الرطوبة التي تفقدها البشرة مع التقدم في السن.
-تقشير البشرة بواسطة غسول مقشّر أو مقشِّر طبيعي مثل بن القهوة، أو السكر وزيت الزيتون، لإزالة الخلايا المتراكمة، فالخلايا الميتة هي التي تكون جافّة لأنها انفصلت عن الجلد، لذلك يجب إزالتها.
-في حال استخدام شفرة الحلاقة، يجب استخدامها بالأسلوب الصحيح، وذلك باستخدام جل أو كريم الحلاقة؛ لأنّ استخدامها دون هذه المستحضرات يجعلها قاسيّة على البشرة، فتقشط طبقة الدهون الطبيعيّة الموجودة عليها، وربما تتسبب بالجروح أيضاً.
-استخدام واقي شمس عند التعرّض لأشعّة الشمس، فأشعة الشمس فوق البنسجيّة تعمل على تجفيف البشرة، ومن الأفضل تغطيّة الرأس بقبعة أو وشاح، والجسم كاملاً بالملابس الفضفاضّة والقطنيّة، وعدم تعريضه للشمس.
– يجب ترطيب الشفاه بشكل مستمر خاصّة في الأجواء الباردة، وذلك باستخدام مرطبات الشفاه المختلفة، مع العلم أن الفازلين هو أفضلها.
– ترطيب المنزل في فصل الشتاء، فتشغيل المدافئ بمختلف أتواعها تسلب الرطوبة من الهواء، وبالتالي يصبح الهواء جافاً، ويقوم بدوره بسلب رطوبة البشرة، لذلك ينصح بوضع وعاء مسطّح يحتوي على الماء عند فتحات التدفئة.
-استخدام كريم مرطب ومن الأفضل استخدام الكريمات التي تحتوي على زبدة الشيا، فهي ترطب البشرة بعمق، كذلك الكريمات التي تحتوي على السيراميد، أو استخدام زبدة الشيا الخام، أو مزيج من الزيوت الطبيعيّة، خاصّة زيت جوز الهند فالبشرة تمتصه بسرعة.
-عمل ماسك من الأفوكادو وعسل النحل، وتطبيقه على البشرة، لمدّة ربع ساعة، ثم يغسل بالماء البارد. شرب كميّات كبيرة من الماء والسوائل الأخرى خااصّة الحليب، وعصير الفواكه الطازجة لتوفير ترطيب داخلي للبشرة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى