12 فائده صحية للتوت الاحمر

يمتاز التوت بالعديد من الفوائد الصحية والعلاجية في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الفوائد الصحية للتوت الاحمر

التوت الأحمر

التوت شجر مثمر حولي، يتميّز بثماره الملونة، البيضاء، والحمراء، والسوداء، وأوراقه الكبيرة التي أيضاً تُعتبر مصدر غذاء للإنسان والحيوانات ولحشرات الأرض وخصوصاً ديدان القز. سمّاه الفراعنة بالخوت، وكانوا يستخدمونه بكثرة في مشروباتهم، ولعلاج العديد من الأمراض وخصوصاً مرض السعال الديكي، والبلهارسيا، وحالات الربو، والكحة المزمنة. كُتبت في التوت مصنّفات عديدة على يد أشهر العلماء العرب، أمثال ابن سينا، وابن البيطار؛ حيث دوّنا عنه الاستطبابات العلاجية للعديد من الأمراض، وصنّفاه على أنه من أكثر الفواكه التي تمنح الجسم فوائد جمّة، غذائياً، وعلاجياً.
التوت يعد من الفواكه ذات الشكل الجذاب والطعم المميز، ويتخذ لعلاج العديد من الأمراض المختلفة، وتتعدد أنواعه، ومن أهمها؛ التوت البري، والتوت الأبيض، والتوت الأسمر، والتوت الأحمر، وكان يطلق عليه قديماً باللغة الفرعونية الخوت، الذي كان يستعملونه لعلاج العديد من حالات البلهارسيا، وحرقة المعدة، والحكة، والسعال الديكي.

القيمة الغذائية

الدهون، والدهون المشبعة، والكربوهيدرات، والألياف، والفسفور، والكالسيوم، والصوديوم، والبوتاسيوم، والحديد، والنحاس، والمنغنيز، والكبريت، وفيتامينات؛ (أ،ب،ج،هـ)، والزنك، والسيلينيوم، وحمض التنيك، ومركبات، ومنها؛ الفلافونويد، والبوليفينول، والبروتينات، والسكريات، وحمض الليمون.

أماكن زراعة التوت الأحمر

تحتاج أشجار التوت بشكل عام إلى معدّل ري معتدل، وخصوصاً في الصيف، وهي تنمو في التربة السطحية؛ حيث تضرب جذورها في أعماق الأرض، وتمتدّ بشكل أفقي في كل الاتجاهات. تتكاثر أشجار التوت بطريقتين: إما بالعقل، أو بالتطعيم، ولكل طريقة فترةٍ زمنية معينة يتم فيها التكثير حسب الفصيلة التي تنتمي لها شجرة التوت. تكثر زراعة التوت في روسيا، وأمريكا، وبريطانيا، وبعض أجزاء من أوروبا، كما تزرع في منطقه حوض البحر الأبيض المتوسط، وفي قارة آسيا، ولقد تمّت منذ فترات ليست ببعيدة زراعة أصناف التوت في صحراء الخليج العربي، ولقد لاقت زراعته رواجاً، ونجاحاً كبيراً. يُصنّف التوت لعدّة أنواع حسب لون ثماره؛ فالتوت البرّي من أكثر الأصناف انتشاراً وخصوصاً في روسيا، يليه التوت الأسود، فالأحمر، وفي المرتبة الأخيرة التوت الأبيض، والتوت الأزرق.

الفوائد الصحية لثمرة التوت :

1- يساعد في تعزيز وظائف المخ : يعمل التوت على تحسين الوظائف الإدراكية ، وذلك لأنه يحتوي على الفلافونويد الذي يسمي” أنتوثيادينين” ، مما يساعد في تحسين الذاكرة .

2- التحكم في مستويات السكر في الدم : التوت من الفواكه الغنية بالكربوهيدرات والألياف ، وهما عنصران مهمان في حمية السكر ، ويساعد التوت في الحفاظ على مستوى بطيء لإنتاج الجلوكوز في الدم ، مما يساعد على استقرار مستوى السكر في الدم أيضا ، لذا يعتبر التوت من أهم الأطعمة لمرضى السكر .

3- يساعد في الوقاية من مرض السرطان : ثمرة التوت مليئة بالفلافونيد ومضادات الأكسدة ، مما يساعد في حماية الخلايا من التدمير الناتج عن الجذور الحرة ، كما تساعد في الحد من نمو الخلايا السرطانية ، لذلك إن كنت تتسآءل هل تساعد فاكهة التوت في الحماية من السرطان ؟ فالإجابة نعم .

4- التوت لعظام صحية وسليمة : التوت ثمرة غنية بالكالسيوم ، الحديد ، الفسفور ، الزنك ، المنجنيز والماغنسيوم ، وكل هذه العناصر المختلفة تعمل على تعزيز قوة العظام والحفاظ على بنيته .

5- يساعد في حالات انخفاض ضغط المرتفع : يحتوي التوت على بعض المركبات الحيوية النشطة مثل “الأنثوسيانين “، التي تساعد في التحكم في ضغط الدم المرتفع ، فتساعد في خفضه ، كما تقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية .

6- التوت يحمي من أمراض القلب : يحتوي التوت على الألياف ، الفولاذ ، البوتاسيوم ، فيتامين سي والمغذيات النباتية التي تساعد في الحفاظ على صحة القلب والأودعية الدموية ، كما يعمل التوت على خفض مستوى الكوليسترول في الدم ، ويقلل فرص جميع هذه الأمراض .

7- يحمي من التعرض لعدوى المسالك البولية : يعمل التوت على الحفاظ على صحة المسالك البولية ، ويمنع تكاثر البكتريا في هذه المنطقة ، يحتوي التوت على المركبات النباتية التي تكون نشطة لمنع التعرض لإلتهاب المسالك البولية ، وتعتبر هذه واحدة من أهم منافع التوت الصحية على الإطلاق .

8- يحمي من مرض الألزهايمر : يحتوي التوت على “الأنثويانوسيد” الذي يحمي من تكوين” لويحات البيتا أميلويد” في الخلايا ، لذلك يحمي من ضعف الذاكرة وخطر الإصابة بمرض الألزهايمر .

9- يساعد التوت في إنقاص الوزن : تمد هذه الفاكهة المليئة بالمواد الغذائية الجسم بالطاقة اللازمة ، حتى إن تم تناول حصة صغيرة منها ، لذلك إن كنت تبحث عن وجبة خفيفة صحية ، فيمكنك تناول بعض ثمرات التوت الصغيرة ، فتعمل الألياف الموجودة بها على الشعور بالشبع لفترة طويلة .

10- الحفاظ على صحة الكبد : من الضروري جدا أن تعالج نفسك بنفسك عن طريق تناول بعض الخضروات والفواكه المفيدة ، لو كنت تريد أن يقوم الكبد بوظائفه بشكل جيد ، فتناول بعض التوت .

11- يفيد البصر : يحتوي التوت على فيتامين أ ، والذي يعمل على الحفاظ على البصر ،والحماية من الأمراض المتعلقة به .

12- التخلص من القلق والتوتر : تعمل بعض المكونات الموجودة في التوت على إرتخاء الأعصاب ، مما يساعد في التخلص من القلق والتوتر .

وايضا من فوائد التوت الاحمر

التوت الأحمر مخزن للعديد من الأملاح المعدنية، ومن أبرزها: الفسفور، والصوديوم، والبوتاسيوم، والحديد، والمنغنيز، وهي تلعب دوراً مهمّاً في تحسين وظائف الجسم. يحتوي على فيتامينات مهمّة مثل فيتامين أ الضروري لصحة العين، والأغشية المخاطية، وفيتامين ب الضروري لبناء الخلايا وتجديدها، وفيتامين ج الذي يلعب دوراً مهمّاً في حماية البشرة من الجفاف. يحتوي كل مئة جرام منه على سبع سعرات حرارية، وهذا ما يجعله غذاءً مثالياً للأشخاص الذين يتبعون برامج لتخفيف الوزن. يحمي تناوله من فقر الدم لغناه من الفيتامينات، والمعادن وخصوصاً الحديد الذي يدخل في إنتاج الهيموجلوبين في الجسم. يؤثر بشكل مباشر وفعّال في خفض درجات الحرارة، ومعالجة الحمى، والحصبة. يستخدم أيضاً في تلوين الأدوية، وتحسين مذاقها، وخصوصاً أدوية الأطفال. يساعد على طرد الديدان الطفيلية التي تعيش في الأمعاء. يُحسّن القدرة الجنسية عند الرجال لما له من خاصية زيادة الهرمونات الذكرية. يساعد على خفض مستويات السكر في الدم، وحماية الكبد من الالتهابات. يُستخدم عصيره كغرغرة لعلاج التهابات اللثة، والأسنان، وجفاف الحلق. منقوع جذوره يعالج حالات الإسهال المتكرّرة.
يعزز من دور الجهاز الهضمي للقيام بوظائفه، ويخلص من قرحة المعدة، ويحد من مشاكله. يقي من الإصابة بأمراض الكبد؛ لاحتوائه على مضادات للأكسدة. يقلل من نسبة الكوليسترول الضار بالجسم. يقي من فقر الدم (الأنيميا). يخلص من أورام اللثة والحلق. يكافح درجات الحرارة العالية (الحمى). يشفي من الحصبة. يخلص من العطش. يحد من الديدان المعوية؛ وذلك بشرب كوب يومياً على الريق. يعالج الضعف الجنسي. يضاف للأدوية لتلوينها وإكسابها الطعم المستساغ. يفيد البشرة، ويطهرها، ويخلصها من حب الشباب، وينعمها، ويكافح من عوارض الشيخوخة المبكرة؛ كظهور التجاعيد، والخطوط الدقيقة بالبشرة؛ وذلك بهرس حبات من التوت واستعمالها كقناع للوجه لمدة من 20-30 دقيقة ثم يتم بعد ذلك غسله بالماء الفاتر وماء الورد ويتم تكرار هذا القناع مرتين أسبوعياً للحصول على أفضل النتائج. يقضي على السموم من الجسم. يكافح من مختلف أنواع السرطانات؛ كسرطان القولون، والمريء، والجلد؛ لاحتوائه على مادة الأنثوسيانين وبخاصة التي تتواجد بالتوت الأسود. يفيد الشعر ويغذيه. ينشط من الدورة الدموية في الجسم. يكافح من التهاب الحويصلات. يعالج من نزلات البرد، كالسعال والإنفلونزا. يفيد في علاج مرض السكري، ويستعمل كبديل عن الإنسولين. يخفض ضغط الدم المرتفع. يقلل من الوزن الزائد. يعالج من المشاكل المتعلقة بالكلى.