ثقافة عامة

في يومه الثالث: إبداعات وحوارات ومواقف كوميدية في “فن أبوظبي”

شهدت فعاليات يوم أمس السبت وهو اليوم الثالث من “فن أبوظبي”، المقام حالياً في جزيرة السعديات تحت رعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، مشاركة واسعة من الجمهور في مختلف فعاليات برنامجه العام. واستكمل برنامج الحوارات اليومي جلساته بحوار، قاده الدكتور عمر خليف، القيم الفني والمانيلو الأول ومدير المبادرات العالمية في متحف شيكاغو للفن المعاصر مع الفنان التشكيلي والأستاذ المساعد في جامعتي كورنيل ويوبيك افتخار دادي، حول العوامل التاريخية المشتركة في جنوب وغرب آسيا والمشرق العربي، بحسب ما جاء في البيان الصحفي.

منصات فنية متعددة
كما استكشفت الجلسات الحوارية الأخرى عدداً من المواضيع المهمة على الساحة الفنية والثقافية في أبوظبي، من بينها برامج الإقامة والمبادرات الفنية وأهميتها مثل، برنامج منحة سلامة بنت حمدان للفنانين الناشئين، ومؤسسة كروسواي، وكلتشر رانرز. وكذلك أهمية منصات الإبداع الفنية في دول مجلس التعاون الخليجي، مثل جمعية الشعراء الكويتية مؤسس بنات كوليكتف، و”جفّت الأقلام”، كما شهدت منصة البرنامج، حوار متبادل حول فن الاقتناء، أجراه كل من الدكتور عمر خليف، وسلطان سعود القاسمي؛ الكاتب الصحفي وصاحب مؤسسة بارجيل للفنون.

وبالإضافة إلى العرض المسرحي اليومي الذي يقدمه المخرج دانيل فتزل بعنوان “إفروس مشي الماء”، بالتعاون مع أطفال لاجئين في العاصمة اليونانية أثينا، شهدت منصة برنامج “دروب الطوايا” استعراضاً لمجموعة كبيرة من المواقف الهزلية عبر “أمسية ستاند أب كوميدي” التي قدمها الكوميديان الإماراتي عمر إسماعيل، والكوميديان الشهير ونهو تشونغ، حول الموقف الكوميدية التي يمكن أن نتعرض لها في المدن متعددة الثقافات واللغات.

جلسات تفاعلية 
كما شارك الجمهور في مجموعة متنوعة من ورش العمل التفاعلية، من بينها ورشة قدمها الفنان محمد أحمد إبراهيم، لليافعين والكبار بعنوان “إدراك الأشكال عبر اللاوعي” تستكشف هذه الورشة علم النفس والفيزيولوجيا الكامنة وراء ما يدركه المرء وما هو موجود في الواقع. وستتيح هذه الورشة للمشاركين اختبار محيطهم من خلال استكشافات تتجاوز العقل البصري لتثمر في نهاية المطاف عن عمل فني لم يكن في الحسبان.

وتستمر فعاليات ورش العمل الإبداعية التفاعلية المصممة خصيصاً للجمهور من جميع الأعمار، حتى يوم السبت 11 نوفمبر(تشرين الثاني)، يومياً من الثانية ظهراً إلى التاسعة مساءً، مقابل رسوم اشتراك بقيمة 25 درهماً فقط لكل شخص، وتقام فعالياتها في استوديو الفن، بمنارة السعديات.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: