جوالات و تكنولوجيا

مسؤول في “آر أس إيه”: الإمارات من أكثر الدول استيعاباً للمخاطر الإلكترونية المستقبلية

أكد مسؤول في مؤتمر ومعرض “آر أس إيه” العالمي والمتخصص في قضايا وتوجهات أمن المعلومات علاء عبدالنبي، أن حكومة الإماراتية داعمة لأعمال المؤتمر بشكل كبير وهو يدل على حرص القيادة واهتمامها في تعزيز جهود محاربة الهجمات الأمنية الإلكترونية التي أصبحت واسعة النطاق عالمياً. وقال المسؤول في تصريحات خاصة لـ24 على هامش انطلاق أعمال مؤتمر “آر أس إيه” في أبوظبي اليوم الثلاثاء إن “حكومة الإمارات تستثمر الكثير في تقنية الأمن الإلكتروني وهي في صدارة العديد من الحكومات بعملية الجهوزية في مكافحة الهجمات الإلكترونية، وحتى على الصعيد العلمي فإن الدولة تستثمر في الشباب عبر دفعهم نحو الدخول في مجالات حديثة لاسيما التي تتعلق بالأمن الإلكتروني فالدولة على إدراك كامل بأهمية الاستثمار في هذا القطاع وبناء كوادر وطنية متخصصة فيه”.

حماية البنية التحتية 
ولفت إلى أن تصريحات الهيئة العام لتنظيم اتصالات بأن الإمارات هي الأسرع بين 53 دولة من حيث الاستجابة للحوادث الأمنية مع متوسط زمن الاستجابة لمدة 8 دقائق، خير دليل على سعي وجدية الإمارات في استيعاب المخاطر المستقبلية التي قد يواجها العالم، من خلال حماية البنية التحتية الإلكترونية وأي تهديد داخلي لأي منشأة حيوية”.

وأوضح المسؤول “آر اس إيه”، أن المؤتمر يهدف إلى تعزيز ورفع مستوى الوعي بمخاطر وتهديدات الإنترنت، بالإضافة إلى تطوير وتعديل استخدام الوسائل اللازمة في مجال الأمن الإلكتروني لرفع كفاءة طرق حفظ المعلومات وتبادلها لدى كافة الجهات في الدولة وخارجها.

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: