اخبار السعودية

نوفمبر الموعد النهائي للتسجيل الإلكتروني بجائزة الشباب “101 طموح”

أكد المتحدث الرسمي لجائزة الشباب “101 طموح” وليد الحربي، بأن الأمانة العامة حددت 18 نوفمبر الجاري موعدا نهائيا لتسجيل طلاب وطالبات الجامعات الحكومية والأهلية المعتمدة لدى وزارة التعليم على الموقع الإلكتروني للجائزة.

وتهدف الجائزة إلى تشجيع طلبة الجامعات (الذكور، الإناث) على تقديم أفكار ومبادرات مجتمعية تعزز انتمائهم لمجتمعهم، وتبرز دورهم المهم في ابتكار حلول لتحديات المجتمع ومشكلاته، إضافة إلى تطوير المبادرات وفق المعايير الريادية وجعلها قابلة للتنفيذ.

وذكر الحربي في سياق تعليقه الصحافي، بأن هناك إقبالا نوعيا في تسجيل طلبة الجامعات والكليات الحكومية والأهلية عبر الموقع الإلكتروني http://6omo7.com وبخاصة، بعد السماح للطالبات بالمشاركة الأولى لهن خلال الدورة الثانية لعام 2017.

وأضاف المتحدث الرسمي، بأن تقديم تسجيل مشاركات الطلاب والطالبات الجامعيين تنوعت بين مجالات الجائزة الست، كما أنها شملت المسارين الرئيسيين “النظري، والتطبيقي”، مبيناً أن قيمة الجوائز المالية التي ستوزع على الفائزين العشرة الأوائل بلغت 300 ألف ريال.

وحددت الجائزة 6 مجالات رئيسية للمشاركة فيها، وهي “الصحة، والرياضة، والبيئة، والأسرة والعلاقات الاجتماعية، والتعليم والتعلم، والعمل”، ويمكن التقديم لها ضمن مسارين، الأول نموذج نظري – دون الحاجة لتنفيذه- لمشروع إبداعي يخدم المجتمع ويمكن تنفيذه عمليا، وتتم المشاركة فيه من خلال تعبئة نموذج الجائزة المعتمد.

أما المسار الثاني فهو تقديم نموذج تطبيقي أولي لمنتج “prototype” يخدم شريحة واضحة في المجتمع، وقابل للتوسع والانتشار، وتتم المشاركة فيه من خلال تعبئة نموذج الجائزة المعتمد مع وجود نموذج أولي للفكرة تم تطبيقه على أرض الواقع.

ويقوم الهدف العام للجائزة على تكريم الشباب السعودي (الذكور والإناث) وتشجيعهم على صناعة المبادرات الإبداعية وتقديم الأفكار والحلول العملية، التي من شأنها إحداث تغيير مجتمعي إيجابي.

وحيال مشاركة المتقدمين للموسم الماضي، قال الحربي : “إنه يسمح لهم بالتقديم على النسخة الثانية دون تكرار فكرتهم السابقة، ويحق لهم التقدم بفكرة أخرى أو المشاركة في فريق بفكرة مختلفة”.

​​​​​​​وحثت الأمانة العامة طلاب وطالبات الجامعات والكليات الحكومية والأهلية، بالتقديم على جائزة الشباب “101 طموح” قبل حلول الموعد النهائي لاستقبال الأفكار والمشاريع الريادية، مع تأكيدها على أهمية إرفاق صورة البطاقة الجامعية عند التسجيل الإلكتروني، لقبول مشاركاتهم.

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: