اخبار العالم

الأردن: 30 ألف طالب سوري ينتظمون في “التعليم الاستدراكي”

ينتظم أكثر من 30 ألف طفل سوري لاجئ في الأردن في برنامج التعليم الاستدراكي الذي استحدثته منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسف”، بهدف مساعدة الطلبة الذين حالت ظروف الحرب دون متابعة تعليمهم الأساسي وإعادة تأهيلهم. وبحسب مصدر في مكتب اليونسيف في عمان، فانّ البرنامج يشمل الفئات العمرية ما بين 9 و12 عاماً، وفي عدة مستويات تعليمية مكثفة للصفوف الأساسية الأولى، والتي تتضمن الصف الأول الأساسي وحتى الصف السادس الأساسي، قائلاً إن البرنامج يعوض الطلبة عن الأعوام التي انقطعوا فيها عن الدراسة، وفق مستويات تعليمية مناسبة.

وقال المصدر إن البرنامج الاستدراكي الذي يخصص له مراكز مكانيه في العديد من المناطق وداخل مخيمات اللجوء السوري في الأردن من شأنه أن يوفر لهؤلاء الأطفال “حق الأنتظام في التعليم والخروج من خانة الطلبة غير الملتحقين بالتعليم”.

ويستقبل الأردن أكثر من 1.4 مليون سوري منذ اندلاع الازمة السورية في 2011، حوالي 150 ألفاً منهم فقط يقيمون في المخيمات التي خصصت للاجئين، فيما ينتشر الباقي في المدن والأرياف والبوادي الاردني.

كما ينتظم أكثر من 130 ألف طالب وطالبة من اللاجئين السوريين في المدارس الحكومية ضمن مختلف محافظات المملكة.

فيما تستوعب مدارس مخيم الزعتري في محافظة المفرق، وهو أكبر مخيمات اللجوء السوري في الأردن، أكثر من 21 ألف طالب على فترتين صباحية ومسائية، في حين يستوعب مخيم الأزرق للاجئين السوريين في محافظة الزرقاء وحده أكثر من 9 آلاف طالب وطالبة من اللاجئين السوريين من خلال المدارس التي تتواجد في المخيم.

ويقيم في مخيم الزعتري أكثر من 85 ألف سوري لاجئ فروا من بلداتهم وقراهم عبر السياج الحدودي هرباً من جحيم الحرب.

المصدر: 24.ae