أسلوب الحياة

5 طرق لتقدم الدعم لزوجتك العاملة

يعتبر عمل المرأة في وقتنا الحالي أمراً لا بد منه بسبب ما تحتاجه الحياة الزوجية من نفقات، إذ يمكن لها أن تساهم في مصاريف المنزل وتكون عوناً لزوجها لمواكبة ظروف الحياة الصعبة. وفي الكثير من الأحيان تعاني المرأة العاملة من المشاكل في العمل، بالإضافة إلى الصعوبات في التوفيق بين عملها وحياتها الزوجية، وهنا تبرز الضرورة لمساندة الزوج وتقديم الدعم لزوجته العاملة لتخفيف الضغط النفسي والجسدي عنها. فيما يلي 5 طرق يمكن للزوج أن يساند زوجته عبرها، بحسب موقع “فاميلي شير” الإلكتروني:
  
1- عاملها كشريك
من الضروري أن تعامل زوجتك على أنها شريك فعال في حياتك، وأن تمد لها يد العون في مهامها المنزلية إن كان عملها شاقاً ومرهقاً. فمساهمتك في الواجبات المنزلية لا ينتقص من رجولتك، وإنما يعزز هذه الرجولة ويدل على أنك شريك يتفهم ظروف زوجته ويساهم في بناء حياة زوجية سليمة ومعافاة.
  
2- استمع لها بعناية
عندما تواجه زوجتك المشاكل في عملها، تحتاج للحديث عن هذه المشاكل ومناقشتها مع أقرب الناس إليها. لذا ينبغي عليك أن تستمع لها بعناية وحاول أن تقترح عليها حلولاً لهذه المشاكل، فهذا سيشعرها بأنك تهتم بها وتقف إلى جانبها، الأمر الذي يؤثر إيجاباً على أدائها في العمل ويعود بالنفع على حياتكما الزوجية.

3- شجعها على تحقيق أهدافها
حاول أن تقدم الدعم والتشجيع لزوجتك لتحقيق ما تصبو إليه في مجال عملها، وامنحها الشعور بأنك تقف إلى جانبها وأنك على استعداد لوضع نفسك تحت تصرفها عند الضرورة.

4- أخرجها من منطقة الراحة
في بعض الأحيان تصاب الزوجة بالإحباط وتصل إلى مرحلة تختار فيها ترك عملها، لذا لا بد من أن تعمل على توجيهها لتخرج من منطقة الراحة وتشجعها على مواجهة الصعوبات والمشاكل بهدف تحقيق المزيد من الإنجاز والنجاح في عملها.

5- تجاهل مشاعرها السلبية تجاهك
قد تشعر المرأة العاملة بمشاعر سلبية تجاهك في بعض الأحيان، وقد تهمل بعض واجباتها الزوجية بسبب الضغوط التي تتعرض لها في العمل، وهنا لا بد من أن تتجاهل هذه النواقص وأن تخفف عنها وتواسيها إن شعرت بأنها متوترة. حاول أن تدعوها إلى عشاء رومنسي في الخارج، وأن تخصص لها وقتاً تقضيانه سوية بعيداً عن ضغوطات العمل. 

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: