أسلوب الحياة

5 طرق للحصول على صحة جيدة برفقة شريك حياتك

عادة ما تنعكس تصرفات المرء الإيجابية والسلبية على شريك حياته، بما في ذلك العادات الغذائية والصحية، فإن كان لديك عادات صحية معينة مثل اتباع حمية غذائية صحية أو ممارسة الرياضة، فهذا سيؤثر بالتأكيد على شريك حياتك وصحته بشكل إيجابي. ويقول خبراء الصحة، إن ممارسة العادات الصحية غالباً ما يكون أكثر سهولة برفقة شخص نحبه، إذ يشجع كل طرف الآخر على المثابرة على هذه العادات، الأمر الذي ينعكس بشكل إيجابي على صحتهما.

فيما يلي 5 طرق ناجعة لاتباع عادات صحية برفقة شريك الحياة، بحسب ما ورد في موقع “وومانز داي” الإلكتروني:

1- اعمل مع الشريك لتحقيق هدف مشترك

حاول أن تتشارك مع نصفك الآخر في وضع أهداف مشتركة والعمل على تحقيقها، حتى ولو بشكل منفرد، فعادة ما يكون تحقيق الأهداف بشكل مشترك أمراً غير ممكن بسبب الاختلاف في الواجبات المنوطة بكل طرف. لذا يمكن للمرء أن يضع الأهداف ويواكب مدى تحقيقها مع شريك الحياة.

2- المواظبة على النوم في وقت واحد 



تقول مارثا غلاتي، مديرة قسم أمراض القلب بكلية الطب بجامعة فينيكس في أريزونا، إن النوم المضطرب يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، لذا لا بد من أن يلتزم الرجل والمرأة بوقت نوم محدد حتى يتجنبا الإصابة بالأمراض القلبية. حتى إذا لم يكن أحد الطرفين مستعداً أو راغباً بالنوم فلا بد من أن يلتزم بالذهاب إلى السرير لكي لا يصاب بالاضطرابات في النوم ويؤثر على شريك حياته.

3- تنظيم المنافسات الصحية

يساعد التنافس بين الزوجين في بعض العادات الغذائية والرياضية، على تعزيز الرغبة في اتباع العادات الصحية لديهما، إذ يمكن أن يتفق الزوجان على التنافس في رياضة ما، أو اتباع نظام غذائي صحي معين، وهذا سينعكس بالفائدة على صحة الطرفين.

4- التسوق برفقة الشريك

يقول الكاتب كيري جانز، إن الذهاب إلى المتجر لشراء المواد الغذائية برفقة الشريك، يساعد الزوجين في اختيار المواد الغذائية الصحية، وتجنب الوقوع في خطأ شراء أغذية تؤثر سلباً على الصحة.

5- تشجيع الشريك على زيارة الطبيب بانتظام

من الضروري أن يشجع المرء، شريك حايته على زيارة الطبيب برفقته بانتظام لإجراء الفحوصات الطبية بشكل دوري، للاطمئنان على صحته. 

المصدر: 24.ae

الزوار أعجبهم أيضاً:

مواضيع قد تهُمك: